يتم تنظيمه كجزء من فعاليات "إكسبو 2020 دبي"

«استثمر في البرازيل» يستهدف استثمارات بـ10 مليارات دولار

يطرح منتدى «استثمر في البرازيل»، الذي تنظمه «ابيكس- برازيل» كجزء من فعاليات «اكسبو 2020 دبي»، فرصا تجارية رئيسية في قطاعات متنوعة ضمن الاقتصاد البرازيلي. حيث سيعقد أكبر مؤتمر استثماري خارج الدولة الواقعة في أمريكا اللاتينية يوم الــ 15 من نوفمبر، 2021، بفندق «ريتز كارلتون بمركز دبي المالي العالمي».

ويُعد منتدى «استثمر في البرازيل» بمثابة مبادرة من جانب الوكالة البرازيلية للترويج للتجارة والاستثمار «ابيكس- برازيل» بالمشاركة مع «الإتحاد الوطني للصناعة» بالبرازيل، «غرفة دبي»، و«غرفة التجارة العربية البرازيلية»، وذلك كجزء من الأجندات المُرتبطة بــ «اكسبو 2020 دبي» والمهمة الإستثمارية التي ينظمها «الإتحاد الوطني للصناعة».
ومن المتوقع أن يحضر جاير بولسونارو، رئيس جمهورية البرازيل الاتحادية، فعاليات المنتدى، إلى جانب مجموعة مكونة من أربعة وزراء من البرازيل.
وسيطرح المنتدى فرصا تجارية في قطاعات متنوعة ضمن الإقتصاد البرازيلي، وسيركز على قطاعات الطاقة، الأعمال التجارية الزراعية، البنية التحتية والسياحة. ومن الممكن أن يولد هذا المنتدى أكثر من 140 فرصة، مع إمكانية استقطاب استثمارات بقيمة تتجاوز 10 مليارات دولار للبرازيل. وسيشارك وفد قوامه أكثر من 200 رجل أعمال برازيلي في فعاليات المنتدى، وسيلتقون بمستثمرين عرب وهنود، وذلك بُغية التعجيل بالاستفادة من الفرص التجارية التي يتيحها المنتدى وتعريف الشركات البرازيلية بمجتمع الأعمال الدولي.
ويجري تنظيم المؤتمر بُغية منح رؤية أوضح عن الإمكانيات الاستثمارية في البرازيل، وذلك كجزء من استراتيجية «ابيكس- برازيل» الرامية إلى استقطاب الإهتمام من جانب دول الخليج العربي. وتعد «ابيكس- برازيل» الهيئة المخولة باستقطاب الإستثمارات والترويج للصادرات في البرازيل، وهي المسؤولة عن تنظيم الجناح البرازيلي في «اكسبو 2020 دبي» وتنفيذ قائمة واسعة النطاق من الأنشطة بالجناح حتى مارس 2022.
وسيتحدث بنتو البوكيركي، وزير المعادن والطاقة البرازيلي عن اتجاهات «الطاقة الجديدة» ويُعلق على آفاق هذا القطاع في البرازيل. وستتحدث تريزا كريستينا، وزيرة الزراعة البرازيلية عن العمليات الإنتاجية في قطاعات الزراعة، الاستدامة والأمن بالبرازيل. وسيطرح تارسيزيو جوميز دي فريتاس، وزير البنية التحتية وجيلسون ماتشادو نيتون وزير السياحة البرازيلي امكانيات الاستثمار المُتاحة في القطاعات التي تندرج ضمن اختصاصات كل منهما.
وستتحدث مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري، وزيرة التغير المناخي والبيئة بالإمارات عن أهمية الأمن الغذائي للدولة. وسيقدم روبسون براجا دي اندرادي، رئيس «الإتحاد الوطني للصناعة» عرضا يتناول الإنتاج المُستدام بالصناعة البرازيلية.
وبحسب تصريحات أدلى بها أدالبرتو نيتو، مدير الاستثمار لدى «ابيكس- برازيل»، فإن محفظة الفرصة الاستثمارية التي سيجري طرحها في المنتدى تتسم بتنوعها وتجلب أفضل ما في البرازيل لأنماط مختلفة من المستثمرين الخليجيين، بدءا من صناديق الثروة السيادية وانتهاء بالشركات العائلية وصناديق الاستثمار في الأسهم الخاصة.
وقال نيتو:  «بجانب عرض محفظة القطاع العام، كالفرص التجارية المُتاحة في قطاعات الطاقة والنفط والغاز، فسنجلب للمستثمرين العرب الفرص المُتاحة في القطاع الخاص أيضا، كالطاقة المتجددة والغذاء. وتُعد المجالات الجديدة من الفرص الاستثمارية كالإنشاءات المدنية والعقارات شديدة الجاذبية للمستثمرين من المنطقة».

وسيطرح باولو جويديز، وزير الإقتصاد البرازيلي، وعبد الله بن طوق المري، وزير الاقتصاد الإمارات،  وجهات النظر الإقتصادية لبلديهما.
وسيقدم منتدى «استثمر في البرازيل» ابتكارات تتمثل في فتح المجال للبرامج التمويلية التي تتيحها بنوك التنمية، وسيطرحها جوستافو مونتيزانو، رئيس «البنك الوطني للتنمية الإقتصادية والإجتماعية» وماركوس ترويجو، رئيس «بنك التنمية الجديد»، الذي أسسته الدول الأعضاء في مجموعة «بريكس». وسيتحدث مونتيزانو عن دور «البنك الوطني للتنمية الإقتصادية والإجتماعية» في تنمية الإقتصاد البرازيلي، فيما سيستعرض ترويجو مجالات التعاون في البرازيل والتي يمكن أن يكتشفها «بنك التنمية الجديد»، والذي انضمت الإمارات إلى عضويته في سبتمبر الماضي.
وسيختتم أوجستو بيستانا، رئيس «ابيكس- برازيل» الأنشطة الصباحية ضمن فعاليات المنتدى، حيث سيتحدث عن أهمية الشراكة بين المستثمرين البرازيليين والعرب.

وأثناء فترة ما بعد الظهيرة، أعد منتدى «استثمر في البرازيل» جلسات مختلفة في بيئتين متميزتين للفرص الاستثمارية الجديدة، والتي سيجري طرحها بطريقة موضوعية. وسيكون من الممكن المشاركة في عروض تقديمية سريعة يقدمها مسؤولون تنفيذيون من كيانات ووزارات برازيلية.
وتتضمن الموضوعات التي ستجري تغطيتها الفرص الاستثمارية في الطاقة المتجددة، النفط والغاز، البنية التحتية، العقارات، الإبتكار، التقنية والسياحة. وسيجري تقديم شروح عن السوق التجارية في قطاع الأعمال التجارية الزراعية والبيئة التجارية الجديدة في البرازيل، بالإضافة إلى الدعم من جانب «معهد أمازون 21+».
وستكون الهيئات والمؤسسات البرازيلية التي شاركت في فعاليات المنتدى يوم الـ 15 من نوفمبر مُتاحة في تاريخ الــ 16 من نوفمبر للمناقشات الجماعية أو الفردية في غرف محجوزة.

 

طباعة