رائدة فضاء سفيرة لجناح اليابان في «إكسبو»

أعلن جناح اليابان في «إكسبو 2020 دبي»، استضافة رائدة الفضاء اليابانية، يامازاكي ناوكو، خلال فعاليات أسبوع الفضاء.

وتعد شراكة اليابان مع الإمارات أساسية، لدعم قطاع الفضاء الإماراتي، والحفاظ على قوته وتطوره. وأطلقت الإمارات عام 2018، «خليفة سات»، أول قمر اصطناعي إماراتي لرصد حركة الأرض، تم إطلاقه باستخدام صاروخ ياباني. كما شهد عام 2020، إطلاق «مسبار الأمل» الإماراتي من اليابان، الذي يعتبر من أهم مبادرات الإمارات لدخول السباق العالمي لاستكشاف الفضاء الخارجي بشكل رسمي.

وتعمل ناوكو، بصفتها سفيرة لجناح اليابان في «إكسبو 2020 دبي»، على تعزيز الشراكة الفضائية بين البلدين، ما يسهم في تحقيق رؤية الإمارات لتمكين الاستكشاف البشري المستدام للفضاء.

وقالت يامازاكي ناوكو: «يسعدني المشاركة في فعاليات أسبوع الفضاء. وتتعاون الإمارات مع اليابان، في إطار شراكة استراتيجية، في أعمال البحث والتطوير المرتبطة بالعلوم والتكنولوجيات المتقدمة، والمرتبطة بتعزيز قدرات البعثات الفضائية المستقبلية».

وشاركت ناوكو، في رحلة مكوك الفضاء «ديسكفري» في عام 2010 كجزء من طاقم (STS-131)، وهي عبارة عن مهمة خاصة لربط محطة الفضاء الدولية. وتعمل حالياً عضواً في لجنة سياسة الفضاء اليابانية، والمدير التمثيلي لجمعية ميناء اليابان الفضائي، ومديرة هيئة السياحة الفلكية، ورئيسة «Sorajo (نساء في عالم الفضاء)»، التابعة لجمعية الصواريخ اليابانية، وغيرها من المناصب الرفيعة الأخرى.

طباعة