يستعرض ملامح «جزيرة الإلهام والإبداع»

جناح أيرلندا يقدم عروضا يومية للموسيقيين و«جوقة الإكسبو»

صورة

يسعى الجناح الأيرلندي في «إكسبو 2020 دبي» إلى تقديمها باعتبارها وجهة مطلقة للإلهام بفضل تراثها الراسخ والعريق القائم على الإبداع والخيال والابتكار. كما ستجلب جزيرة الإلهام والإبداع، كرم ضيافتها إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن جناحها الذي يحمل توقيع المهندس المعماري الأيرلندي، كيران أو كونور، وبفضل العروض اليومية للموسيقيين في الفناء وورش العمل، مع مجموعة «كودر دوجو» للبرمجة و«جوقة الإكسبو» العالمية التي تقودها قاعة الحفلات الوطنية في أيرلندا والاحتفالات الرائعة بيوم القديس باتريك، سيكون الجناح الأيرلندي في منطقة «التنقل» في «إكسبو 2020»، وجهة لا تفوّت في أعظم معرض في العالم.
ويتمحور موضوع أيرلندا في معرض «إكسبو 2020 دبي» حول الإبداع في صميم التجربة البشرية في القرن الحادي والعشرين. ويعكس الجناح التقاليد المعمارية الغربية والإسلامية.
ويعبّر هذا المعرض عن جوهر الثقافة الأيرلندية؛ أي الفن والأدب والموسيقى والأغنية. ويتضمن عرض رقمي يخطف الأنظار لمشاهد بطيئة الحركة عن المناظر الطبيعية الأيرلندية.
وقال المفوض العام للجناح الأيرلندي في «إكسبو2020 دبي»، بات هينيسي: «لا يسعنا الانتظار للترحيب بالزوار من جميع أنحاء العالم في جناحنا الملهم في (إكسبو 2020 دبي)، حيث سيكونون على موعد مع برنامج زاخر يحتفي بالإبداع الأيرلندي بجميع أشكاله. في جناحنا، سيخوض الزوار تجربة تعليمية وترفيهية، والأهم من ذلك، سيتم الترحيب بهم بحفاوة أيرلندية حارّة. كذلك، سيتسنى لهم مشاهدة أعمال المصممين والمبتكرين والمخترعين الأيرلنديين الموهوبين. وسيقدّم جناحنا مجموعة من ورش العمل للزوار من جميع الأعمار سواء كانوا يرغبون في العمل ضمن مجموعات كودر دوجو أو التعرّف على الموسيقى والثقافة الأيرلندية. نتطلّع أيضًا إلى الفعاليات الشيّقة التي نتعاون فيها مع الأجنحة الأخرى».
 

طباعة