يتيح للزوار استكشاف أكبر أرخبيل في العالم

جناح إندونيسيا.. موطن للتنوع والابتكار والفرص

صورة

يمكن لزوار جناح إندونيسيا في معرض «إكسبو 2020 دبي»، استكشاف أكبر أرخبيل في العالم، بما فيه من طبيعة خلابة، وتراث ثقافي غني يختلف من جزيرة إلى أخرى، فضلاً عن طيف من فرص النمو والتنمية المتبادلين.

سيكون الجناح موطناً للتنوع والابتكار والفرص، ليبين كيف تبني إندونيسيا مستقبلاً أفضل عبر ابتكارات تجمع بين التقنيات الحديثة والمعارف المحلية.

ومن خلال الجناح يستطيع الزوار استكشاف جهود إندونيسيا في تطوير بنيتها التحتية، بما يسهم في تحسين معيشة شعبها ورخائه، كما يمكنهم أن يتعرفوا إلى دورها في تطوير العلوم والتقنية، وكيفية مشاركتها معارفها وابتكاراتها المحلية مع العالم.

وسيتمكن زوار الجناح الإندونيسي من الاستمتاع بعروض ثقافية من مختلف أنحاء الأرخبيل، وزيارة معرض فني، علاوة على تجارب فنون الطهو الإندونيسية.

يشار إلى أنه على مدى قرون عدة، استقطبت إندونيسيا، التي عُرفت سابقاً باسم «جزر التوابل»، التجار والمستكشفين من الهند الصينية وآسيا الوسطى والشرق الأوسط وأوروبا. وقد أسهم التجار والمستوطنون في إثراء الثقافة الإندونيسية وتنويعها بصورة طبيعية.

طباعة