يستكشفون من خلاله المستقبل المدفوع بالاستدامة

    جناح «مونتينيغرو» يتيح لزوّاره مشاهدة جمال الطبيعة

    الجناح يعرض العناصر الأساسية في طبيعة الجبل الأسود. من المصدر

    يمكن لزوّار جناح الجبل الأسود (مونتينيغرو) في معرض «إكسبو 2020 دبي» التعرف إلى تاريخ غني بالثقافة، فضلاً عن استكشاف مستقبل مدفوع بالاستدامة، والتمتع بالضيافة التي يشتهر بها أهل الجبل الأسود عالمياً.

    ويوفر الجناح لزائريه تحت موضوع «الجبل الأسود - نعمة الطبيعة»، مشاهدة جمال الطبيعة الخلاب، والتعرف إلى العناصر الخمسة الأساسية في طبيعة الجبل الأسود، التي تشمل: البحر، الجبال، الأنهار، البحيرات، والتنوّع الحيوي.

    ويقدم جناح الجبل الأسود الموجود، ضمن منطقة الاستدامة بالحدث المرتقب، لزوّاره لمحة معمقة عن تراث البلد الثقافي الغني المتنوّع الأديان، كما يعرفهم بغاباته وموارده المائية وأنظمته البيئية المتنوّعة، علاوة على أنه يحتفي في الوقت ذاته بانفتاحه بصفته وجهة آمنة للسياحة والاستثمار.

    ويسلط الجناح الضوء على غنى الجبل الأسود بالتنوّع الطبيعي، والجهود المبتكرة لتحقيق التوازن بين الإنسان والطبيعة، كما يعرض استراتيجية البلد الهادفة إلى التنمية الاقتصادية، التي تسعى للحفاظ على البيئة للأجيال المقبلة.

    وسيضم الجناح - كما جميع أجنحة «إكسبو 2020» - كل ما هو شيق وممتع من معروضات تفاعلية، وعروض حية، وفعاليات شعبية وتراثية، إضافة إلى فعاليات للمختصين ورجال الأعمال.

    طباعة