مانويل سالتشلي أكد أن الحدث العالمي شكّل فرصة فريدة

رئيس لجنة تسيير «إكسبو دبي»: المعرض منصة حوار مثالية

صورة

أكد المفوض العام للجناح السويسري ورئيس لجنة تسيير «إكسبو 2020 دبي»، مانويل سالتشلي، أن المعرض الدولي الذي وصل إلى ختامه أمس، شكل فرصة فريدة للشركات والمستثمرين الإقليميين للاجتماع مع نظرائهم من مختلف الدول وتحديد الفرص الاستثمارية على الصعيد العالمي، مشيراً إلى أنه مثّل للشركات السويسرية منصة مثالية لمناقشة فرص الاستثمار والتصدير في دولة الإمارات والمنطقة وتنمية الفرص القائمة.

وقال إن دولة الإمارات أهم شريك تجاري لدى سويسرا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مشيراً إلى أن «إكسبو دبي» أسهم في ترسيخ مكانة بلاده جيداً خصوصاً في السوق الإماراتية.

وأضاف سالتشلي لـ«الإمارات اليوم»: «حضر عدد كبير من الشركاء السويسريين العاملين في قطاعات الساعات، والسياحة، والتصنيع، والأغذية، والمنتجات الكيماوية والمنتجات الصيدلانية، في الجناح السويسري، وعقدوا اجتماعات عدة»، لافتاً إلى أن معارض إكسبو الدولية توفر منصة مثالية للاستطلاع والحوار، إذ يمكن للبلدان المشاركة توفير عروض متنوعة للزوار، وتقديم نفسها بطرق مذهلة.

وتابع: «مشاركتنا بأحداث من هذا النوع تبعث برسالة قوية إلى المجتمع الدولي وتؤكد اهتمام بلادنا بالعمل مع الشعوب الأخرى لإيجاد حلول للتحديات العالمية، وتوطيد العلاقات التجارية وخلق شراكات جديدة».

وتابع «سويسرا كانت أول دولة تعلن مشاركتها في (إكسبو 2020)، وأتاح جناحها الوطني منصة مثالية لحكومة بلادها لاستعراض أولوياتها على الساحة الدولية وهي: قطاع الأعمال، العلوم، التعليم والبيئة، كما أبرز الحدث العالمي سويسرا بوصفها بلداً مبتكراً ومسؤولاً، مع التأكيد في الوقت ذاته على تقاليدها الأصيلة»، مضيفاً أنه على مدار ستة أشهر، استضاف الجناح أكثر من 100 فعالية.

• 100 فعالية، نظمها الجناح السويسري على مدار مشاركته في «إكسبو دبي».

طباعة