اختتام برنامج أكاديمية رائدات الأعمال في إكسبو 2020

 استضافت البعثة الأمريكية إلى الدولة و"ستارت إيه دي"، منصة تسريع الأعمال العالمية المدعومة من شركة "تمكين" والتي تتخذ من جامعة نيويورك أبوظبي مقرا لها، حفل ختام النسخة الثانية من برنامج أكاديمية رائدات الأعمال في دولة الإمارات، والذي عقد

في جناح الولايات المتحدة الأمريكية في إكسبو 2020 دبي بالتزامن مع يوم المرأة العالمي.

ويهدف البرنامج، الذي تم تخصيصه للسوق المحلية، إلى تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة في الدولة والمملوكة من قبل السيدات، لتطوير مرونة أعمالها وتعزيز قدرتها على التكيف مع المستجدات التي يشهدها الاقتصاد العالمي.

وحظي البرنامج، الذي استمر بشكل مكثف عبر الإنترنت طوال 6 أشهر، بدعم مجموعة من الجهات الشريكة بما فيها غرفة التجارة الأمريكية بأبوظبي ومنصة التوصيل "جرو مي" العالمية.

وتم اختيار 12 شركة تملكها رائدات أعمال من سبع جنسيات، بما في ذلك ثلاث شركات إماراتية، من بين أكثر من 200 متقدم ، وتعمل هذه الشركات في ثماني قطاعات تتنوع بين الضيافة والتعليم والبناء المستدام والتجارة الإلكترونية.

وبفضل البرنامج، شهدت الشركات المشاركة نموا ملحوظا، حيث وقعت على 34 اتفاقية تجارية جديدة ووسعت نطاق انتشارها إلى 6 أسواق وأقامت 6 علاقات تعاون استراتيجية ، كما نجحت إحدى الشركات بتوسيع قاعدة عملائها من 50 ألفا إلى 70 ألفا بينما قامت

شركة أخرى بتطبيق التحول الرقمي بالكامل.

وقالت القنصل العام للولايات المتحدة الأمريكية في دبي  ميجان جريجونيس، : "ساعد برنامج أكاديمية رائدات الأعمال أكثر من 16000 سيدة أعمال في 80 دولة حول العالم على تنمية أعمالهن والتكيف مع الواقع الاقتصادي الجديد ، ويعمل برنامج أكاديمية

رائدات الأعمال على تعزيز الفرص الاقتصادية للمرأة وضمان تمكينها بالمهارات والقدرات والموارد اللازمة للانخراط والتميز في الاقتصاد.

وأضافت " فخورون بشراكتنا مع "ستارت إي دي" وغرفة التجارة الأمريكية بأبوظبي ومنصة "جرو مي" العالمية لتقديم برنامج أكاديمية رائدات الأعمال للمعنيين في جميع أنحاء الدولة".

من جانبها قالت هناء بركات، المديرة المشاركة لمنصة ستارت إيه دي: "يسرنا التعاون مع البعثة الأمريكية في هذا المشروع الذي يدعم رائدات الأعمال ويرتقي بقدراتهن بما يضمن تعزيز مستقبل الابتكار والاستدامة في دولة الإمارات وخارجها".

طباعة