خلال زيارته جناح جمهورية المجر

وزير العدل: الغاية من «إكسبو».. تواصل العقول المبدعة

أكد وزير العدل عبدالله بن سلطان بن عواد النعيمي، أن «إكسبو 2020 دبي»، الذي يُعد الحدث العالمي الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، أوجد فرصاً واعدة للجميع لتعزيز الشراكات.

وقال إن الغاية من المعرض تواصل العقول المبدعة من كل العالم.

جاء ذلك خلال زيارة إلى جناح جمهورية المجر، رافقه خلالها وفد ضم القائم بأعمال وكيل الوزارة، المستشار الدكتور سعيد علي بحبوح النقبي، وقيادات الوزارة، وأعضاء من السلطة القضائية.

ويتميز تصميم الجناح المجري بهيكل خشبي مزدوج، شيد باستخدام تقنية البناء الجاف، التي تسهم في تقليل الحاجة إلى الماء بشكل كبير، تأكيداً لأحد المبادئ المهمة التي يروّج لها «إكسبو 2020 دبي»، وهو مبدأ الاستدامة والحفاظ على البيئة.

ويحمل الجناح شعار «جذور المياه المجرية» تعبيراً عن طبيعة المجر التي تشتهر بكونها صاحبة أكبر عدد من ينابيع المياه الحارة في قارة أوروبا، بما يزيد على 1300 ينبوع طبيعي للمياه الساخنة موزعة في مختلف أنحائها.

واطلع من خلال التقنيات التفاعلية التي يضمها الجناح على الاستخدامات المختلفة لينابيع المياه الحارة المنتشرة في المجر، ومن أهمها توظيفها في تعزيز قطاع السياحة العلاجية وما يتبعه من إقامة المنتجعات الصحية التي توفر خدمات الاستشفاء بالمياه الساخنة المتدفقة من الينابيع.

وفي ختام الزيارة أعرب وزير العدل عن إعجابه بجناح جمهورية المجر. وقال: «هذه هي الغاية من معرض إكسبو، تبادل المعارف والخبرات الإنسانية وتواصل العقول المبدعة من كل العالم، من أجل صناعة مستقبل واعد ومزهر للأجيال المقبلة، كما هو شعار هذا الحدث العالمي، الذي يشعرنا بالفخر والاعتزاز بوطننا الغالي وقيادتنا الحكيمة على هذا التنظيم الرائع والدقة المتناهية في العمل، بما يضاهي بل ويتفوق على أفضل الممارسات العالمية».

طباعة