حضر الاحتفال باليوم الوطني لبلاده

رئيس سويسرا: «إكسبو» يجمع الزوار من جميع أنحاء العالم.. ونجاحه إنجاز كبير

صورة

احتفلت سويسرا، أمس، بيومها الوطني في «إكسبو 2020 دبي»، وذلك من خلال مجموعة من الأنشطة الثقافية، وذلك بحضور عضو المجلس الاتحادي، رئيس الاتحاد السويسري، غي بارميلين، والشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، المفوض العام لـ«إكسبو 2020 دبي». وبهذه المناسبة، زار الرئيس السويسري، أجنحة سويسرا، والإمارات، وجناح القيادة، وعقد لقاءات ثنائية مع ممثلي دولة الإمارات.

وفي كلمته التي ألقاها في ساحة الوصل، قال الرئيس السويسري: «في اليوم الوطني لسويسرا الذي نحتفل به في (إكسبو 2020 دبي)، نقف معاً في ساحة الوصل، في قلب هذا الموقع المذهل، تكريماً واحتفاءً بالمعرض الدولي الأول من نوعه على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. يعتبر نجاح تنظيم حدث بهذا الحجم، الذي يجمع الزوار من جميع أنحاء العالم، ويستمر لمدة ستة أشهر، إنجازاً كبيراً، خصوصاً بعد الأشهر الـ18 الماضية المتقلبة. ومن هنا، أود أن أتقدم بأحر التهاني لدولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الرشيدة على تنظيم (إكسبو 2020 دبي)، وأتوجه بالشكر إلى المنظمين على تعاونهم المتواصل ودعمهم الكريم».

ورحّب الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، بالوفد السويسري الذي يترأسه الرئيس السويسري، وذلك في مراسم لرفع العلم السويسري، أقيمت بمنصة الأمم في ساحة الوصل. وأثنى على قوة العلاقات بين الإمارات وسويسرا.

وقال الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان: «يسرّني أن أذكر أن سويسرا كانت أول دولة تؤكد مشاركتها في (إكسبو 2020 دبي)، في أبريل 2016، وأول دولة تكشف عن جناحها للعالم. وفي ظل تاريخ طويل من المشاركات في إكسبو الدولي، ليس من المستغرب أن سويسرا فازت بالعديد من الجوائز عن فن العمارة والمعارض وتجسيد الموضوعات في جناحها».

وأضاف: «تعود علاقات دولة الإمارات مع سويسرا إلى أوائل سبعينات القرن الـ20، في عهد الوالد المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة، المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه. منذ ذلك الحين، ازدهرت علاقاتنا بالتعاون عبر مختلف المجالات. عبر مركز أعمال سويسري نشط، تعد الإمارات العربية المتحدة موطناً لنحو 200 شركة سويسرية، ولاتزال سويسرا واحدة من أهم الشركاء التجاريين لدولة الإمارات العربية المتحدة».

وتضمنت قائمة الفعاليات التي أقيمت بهذه المناسبة، عرضاً حصرياً لـ«سيرك دو سوميه» في ساحة الوصل والجناح السويسري.

من جانبه، قال المفوض العام للجناح السويسري ورئيس لجنة تسيير «إكسبو 2020 دبي»، مانويل سالتشلي: «يُشكل اليوم مناسبة خاصة جداً، ونحن نرحب برئيسنا للاحتفال بيومنا الوطني في (إكسبو 2020 دبي). إنها لحظة عظيمة لنا أن نشهد كيف تُقرب مشاركتنا في هذا الحدث العالمي سويسرا من سكان دولة الإمارات».

وكانت سويسرا هي أول دولة تؤكد مشاركتها في «إكسبو 2020 دبي». ويقع الجناح السويسري في منطقة الفرص، ويوفر لزواره رحلة عاطفية عبر سويسرا. ويتعرّف زوار الجناح إلى سويسرا التقليدية، المعروفة بطبيعتها وجبالها الخلابة، من خلال التجربة الاستثنائية «بحر من الضباب»، وذلك قبل أن ينتقلوا إلى سويسرا الابتكار، للتعرّف أكثر إلى المشروعات السويسرية المُبتكرة، والإنجازات العالمية التي تُحققها الدولة في مجالات التكنولوجيا، والتعليم، والاستدامة، وغيرها.


نهيان بن مبارك: «سويسرا أول دولة تؤكد مشاركتها في (إكسبو 2020 دبي)، في أبريل 2016، وأول من كشفت عن جناحها للعالم».

طباعة