فريق عمل «جهاز الرقابة المالية» بدبي تفقّد موقع «المعرض»

«إكسبو 2020» محفّز عالمي لتبادل الخبرات والأفكار بين دول العالم

صورة

استقبلت وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب «إكسبو 2020 دبي»، ريم بنت إبراهيم الهاشمي، أمس، في مكتب «إكسبو 2020 دبي»، مدير عام جهاز الرقابة المالية بدبي، عبدالله غباش، وفريق عمله في الجهاز، حيث تفقّدا موقع الحدث الأروع في العالم.

واطّلع غباش وفريقه على المباني والأجنحة وقبة الوصل العملاقة، وتجول في مناطق الفرص والتنقل والاستدامة، وتفقّد جناح الاستدامة الذي سيكون إحدى أبرز مناطق الجذب في موقع «إكسبو 2020 دبي».

إرث مستدام

وبعد أن اطّلع على خطط «إكسبو 2020 دبي»، التي تهدف إلى ترك إرث مستدام وتسعى لتحقيق رؤية مستقبلية تشمل البنية التحتية المحلية والاقتصاد والمجتمع والثقافة وتؤسس لبيئة مستدامة تحفز الابتكار، مثل إنشاء المؤسسات الأكاديمية والبحثية، بالإضافة إلى تحفيز اقتصاد المنطقة وترك أثر إيجابي في العالم أجمع، أكد عبدالله غباش أن «إكسبو 2020 دبي» يعد استثماراً ناجحاً في المستقبل.

وقال: «تؤكد أرقام المشاركات الدولية التاريخية في مسيرة (إكسبو) الدولي مكانة دولة الإمارات كوجهة عالمية فريدة وجاذبة، بما تتميز به من قيم التسامح والانفتاح على شعوب العالم وتقاليد الضيافة الأصيلة واحترام الآخر، ويؤكد هذه المعاني أيضاً الشعارُ الرئيس لـ(إكسبو 2020 دبي) وهو (تواصل العقول وصنع المستقبل)، فهو دعوة موجّهة لملايين الناس للعمل وتبادل الأفكار وتحقيق الأهداف، والاحتفاء بالإبداع البشري».

حدث استثنائي

وأضاف: «يعرف العالم أن كل ما يُصنع في دبي مميز وفريد ومتقن، وهذا ما ينتظره العالم من (إكسبو 2020 دبي)، ونحن على يقين بأن رؤى قيادتنا الحكيمة تتحقق على أرض الواقع باستضافة الإمارات لهذا الحدث الاستثنائي، الذي سيعود بالنفع على البشرية في جميع المجالات».

وقالت ريم بنت إبراهيم الهاشمي: «تشرّفنا بزيارة عبدالله غباش، حيث اطّلع على ما سيكون عليه (إكسبو 2020 دبي) وكيف سيكون محفّزاً عالمياً لتبادل الخبرات والأفكار والمعارف بين دول العالم».

وأضافت: «سيكون (إكسبو 2020) فرصة ثمينة لإبراز تراثنا وقيمنا واستثمارنا في المستقبل، وتسليط المزيد من الضوء على ما تتمتع به دولة الإمارات من إمكانات ومقوّمات وما تتيحه من فرص».

دول وشركات

وسيجمع «إكسبو 2020 دبي» بلدان العالم والشركات والمنظمات غير الحكومية والملايين من الزوار لتبادل الأفكار وتعزيز الحوار ودعم الابتكار من أجل مستقبل أفضل، وستكون هناك استعراضات مبهرة وعروض فنية ومهرجانات موسيقية وفعاليات أدبية وثقافية وغير ذلك الكثير.

ويضم موقع «إكسبو 2020 دبي»، مركز دبي للمعارض، البالغة مساحته 45 ألف متر مربع، وسيكون الموقع متصلاً مباشرة بخط مترو «مسار 2020»، وهو قريب أيضاً من مطار آل مكتوم الدولي، ويسهُل الوصول إليه من مطار دبي الدولي، ومطار أبوظبي الدولي، ومن موانئ دبي وأبوظبي، الأمر الذي سيجعل «إكسبو» مركزاً ومقراً للكثير من الفعاليات والأحداث المهمة خلال فترة انعقاده وبعدها.

وسيجتمع في «إكسبو 2020 دبي» أكثر من 192 بلداً وملايين الزوار من شعوب العالم، لمناقشة موضوعات الفرص والتنقل والاستدامة، وتبادل المعرفة، والتركيز على إيجاد حلول للتحديات التي يواجهها العالم.


ريم الهاشمي:

- «(إكسبو 2020) سيكون فرصة ثمينة لإبراز تراثنا وقيمنا واستثمارنا في المستقبل».

عبدالله غباش:

«العالم يعرف أن كل ما يُصنع في دبي مميز وفريد ومتقن».

- «إكسبو» سيشهد استعراضات مبهرة وعروضاً فنية ومهرجانات موسيقية وفعاليات أدبية وثقافية.

- «إكسبو» مركز ومقر لكثير من الفعاليات والأحداث المهمة خلال فترة انعقاده وبعدها.

طباعة