أعلام وألوان ولوحات فنية من «أرض الفرص اللامتناهية»

في يـوم السـودان.. فنون بلد الخير والطِيبة تزيّن «إكسبو دبي»

صورة

بفنونه وموسيقاه الجميلة، وألوانه المتنوعة، ووجوه ناسه الطيبين، حضر السودان، أول من أمس، في ساحة الوصل، القلب النابض لـ«إكسبو 2020 دبي»، محتفلاً وسط رفرفة الأعلام والحضور الحاشد، بيومه الوطني في المعرض الدولي.

وبدأ الاحتفال بمراسم رفع علمي دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية السودان، على منصة الأمم في ساحة الوصل. ورحبت وزيرة الثقافة والشباب نورة بنت محمد الكعبي، بوزير الثقافة والإعلام في السودان الدكتور جراهام عبدالقادر، والوفد المرافق له فور وصولهم إلى موقع الحدث الدولي.

وقالت نورة الكعبي: «‎يقدم جناح السودان حلولاً مبتكرة للعالم من خلال فرص غير محدودة في مجالات الزراعة والأعمال الزراعية والصناعية والتعدين، ويعرض اختراعات وابتكارات الشباب التي تهدف إلى تقديم حلول للأفراد وللحكومات والمؤسسات الخاصة والتعليمية والشركات الناشئة».

‎وأكدت أن «العلاقات القوية بين الإمارات والسودان تقوم على مفاهيم الأخوة والاحترام المتبادل، كما أن هناك الكثير الذي يجمع بين البلدين، من التاريخ إلى الإطار المشترك الذي تتواجد فيه دولتينا داخل العالمين العربي والإسلامي. ونتطلع إلى توسيع تعاوننا مع السودان في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك».

من جانبه، قال الدكتور جراهام عبدالقادر: «كنا في السودان على ثقة تامة بأن أشقاءنا في الإمارات لديهم القدرة والإبداع لتنظيم (إكسبو 2020 دبي) بصورة مشرفة تليق بالشعب الإماراتي، وبكل الإنسانية، وخاصة الأمة العربية والإسلامية، فحق لنا أن نفتخر بهذا التنظيم الرائع».

وأضاف: «يأتي احتفالنا بيوم السودان هنا في ساحة الوصل، مركز الحدث العالمي، السياسي والاقتصادي والثقافي والتراثي والفني والاجتماعي، لنعلن للعالم أن أرض السودان زاخرة بكل الخيرات من أراض زراعية وثروة حيوانية ومعادن وغيرها، وكل الفرص الاستثمارية الواعدة في مجالات عدة، فضلاً عن تنوع ثقافي وحضاري وسياحي، وقبل كل ذلك إنسان السودان، الذي يحمل كل معاني الود والسماحة والتعايش والترحاب بالجميع».

وتلا الكلمات عرض فني يبرز الموسيقى التقليدية العريقة والمتنوعة في السودان. وشاركت في العرض الفرقة الوطنية للرقص الشعبي، وهي من أفضل الفرق التي تمثل تنوع السودان، وتتكون من 50 راقصاً يؤدون أكثر من 20 رقصة من جميع أنحاء البلاد، وأشهر رقصاتهم تسمى رقصة «حلفة».

يقع جناح جمهورية السودان بمنطقة الفرص في «إكسبو 2020 دبي»، ويحمل شعار «أرض الفرص اللامتناهية»، واستوحي تصميم الجناح من المنزل النوبي الشهير بمميزاته الصديقة للبيئة.

ويعرف الجناح زواره من جميع بقاع الأرض على الثقافة والحضارة السودانية العريقة وعلى شعبها الطيب المضياف، ورؤية البلاد المستقبلية.

• 50 فناناً في الفرقة الوطنية للرقص الشعبي، يؤدون 20 لوحة من أنحاء السودان.

• استُوحي تصميم جناح السودان من المنزل النوبي الشهير بمميزاته الصديقة للبيئة.

• جناح السودان يقدم حلولاً مبتكرة من خلال فرص في الأعمال الزراعية والصناعية والتعدين.


علاقة أخوية

قال وزير الثقافة والإعلام في السودان الدكتور جراهام عبدالقادر، إن «مشاركتنا في (إكسبو 2020 دبي) تأتي من منظور حرص القيادة السودانية على تطوير علاقاتها الثنائية مع الإمارات، وبقية دول العالم، ومنظماتها، ومن هذا المنبر يطيب لي أن أدعو الجميع لزيارة السودان للاستثمار، والوقوف على الثقافة والحضارة السودانية، فنحن فعلاً أرض الفرص اللامتناهية».

وأضاف خلال كلمته باحتفالات بلاده بيومها الوطني في «إكسبو دبي»، أول من أمس: «علاقة بلادي بالإمارات علاقة أخوية تجمع أشقاء تربط بينهم روابط الدين واللغة والثقافة، وننظر إليها بوصفها علاقة شعبية في المقام الأول، أطّرتها العلاقة الرسمية فغطت كل أوجه التعاون المثمرة، ونسعى لتطوير هذه العلاقة الثنائية لآفاق أرحب».

طباعة