خلال احتفال بيرو بيومها الوطني في «إكسبو دبي»

التفاؤل.. بكل الألوان في ساحة الوصل

صورة

زيّنت الألوان والفنون التراثية اللاتينية «إكسبو 2020 دبي»، خلال احتفال جمهورية بيرو بيومها الوطني في المعرض الدولي، أمس، والذي شهد العديد من اللوحات التي تبرز فلكلور ذلك البلد.

وأكدت المفوض العام لجناح بيرو، أمورا كارباجال، أن دولة الإمارات نجحت بشكل مبهر في تنظيم الحدث الدولي، على الرغم من الظروف التي يمر بها العالم من جراء جائحة «كورونا»، إذ جمعت هذا العدد الكبير من الدول تحت سقف واحد لعرض ابتكاراتها والترويج لفرصها الاستثمارية والاقتصادية وغيرها أمام العالم، إلى جانب مناقشة كل القضايا العالمية والسعي إلى خلق حوارات بنّاءة بين الحكومات وصُنّاع القرار من أجل إيجاد حلول سريعة لها.

واستهلت الاحتفالات بالمراسم الرسمية لرفع الأعلام وعُزف النشيد الوطني لكل من دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية بيرو على منصة الأمم في ساحة الوصل في قلب «إكسبو 2020 دبي»، بحضور المدير التنفيذي لمكتب المفوض العام في «إكسبو 2020 دبي» نجيب العلي، وعدد من المسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي وأبناء جالية بيرو في دولة الإمارات.

وقالت أمورا كارباجال: «فخورون بجناحنا في (إكسبو دبي)، لأنه يعرض بالفعل للزوّار ثقافتنا وطبيعة جمهورية بيرو الخلابة وما تمتلكه دولتنا من فرص واعدة في قطاعات التجارة والسياحة والاستثمار، ولدينا الكثير من الإمكانات لتوسيع وتعزيز العلاقات التجارية مع الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي».

وأضافت: «نجحت منتجاتنا المتنوّعة في ترسيخ مكانتها في الأسواق الدولية، في ظل حزمة الاتفاقيات التجارية التي وقعناها مع أكثر من 50 دولة حول العالم في عام 2021، بقيمة بلغت 56 مليار دولار؛ وكنا إحدى دول أميركا اللاتينية التي حققت أعلى معدلات نمو في الصادرات على وجه الخصوص بفضل التنوّع البيولوجي لدينا».

من جانبه، قال نجيب العلي: إن «مشاركة بيرو تسلط الضوء على دولة تتسم بالحداثة والتفاؤل والتطلع نحو المستقبل، وتعزز مزاياها التنافسية والدور المحوري الذي تطمح للقيام به في مسيرتها نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة».

وأضاف: «إننا في دولة الإمارات نفخر بكوننا من أكبر الشركاء التجاريين لبيرو في الشرق الأوسط؛ ونبقى حريصين على تطوير وتنويع جوانب التعاون مع بيرو على مستوى القطاعين العام والخاص، في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك لبلدينا».

وقدمت إحدى الفرق الفنية مجموعة من العروض الموسيقية والاستعراضية الراقصة المستمدة من التراث والفلكلور الشعبي في بيرو. وبرزت الأزياء الشعبية المزركشة، والتي تركز على تراث ذلك البلد.

يُشار إلى أن الأيام الوطنية والفخرية في «إكسبو 2020 دبي» تمثل أوقاتاً مميزة للاحتفال بالمشاركين الدوليين، الذين يزيد عددهم على 200 مشارك، إذ تُسلّط الضوء على ثقافاتهم وإنجازاتهم، وتستعرض أجنحتهم وبرامجهم.

• مشاركة بيرو في المعرض العالمي تسلط الضوء على دولة تتسم بالحداثة والتطلع نحو المستقبل.

• جناح بيرو يعرض للزوّار ثقافتها وطبيعتها الخلابة، وما تمتلكه من فرص واعدة.


تجربة مختلفة

يقدّم جناح جمهورية بيرو تجربة مختلفة لزوّار «إكسبو 2020 دبي»، من خلال مساعدتهم على الاستمتاع بالمناظر الطبيعية ومناطق الجذب السياحي الموجودة في بيرو عبر الوسائل السمعية والبصرية، إلى جانب تعريفهم بالجوانب المختلفة للحياة الفنية والثقافية، ومشاهدة العروض المتنوّعة للمنتجات الزراعية والبحرية والحيوانية والنباتية التي تشكّل التنوّع البيولوجي الغني للبلاد.

طباعة