رحلة عبر الذاكرة مع أصوات قادمة من بعيد

«إكسبو دبي» يثير الحنين.. مع نجوم الثمانينات

صورة

اجتمعت نخبة من نجوم الغناء في الثمانينات لاصطحاب الجمهور في ساحة الوصل بقلب «إكسبو 2020 دبي» في رحلة عبر الذاكرة، أول من أمس، ضمن أحدث جولات سلسلة الأمسيات الغنائية التي يقدمها الحدث العالمي.

وحضر الجمهور لمشاهدة نجمة الثمانينات بوني تيلور، إضافة إلى فرقة «بوني إم»، و«مايزي وليامز»، وفرقة «إيرث وويند آند فاير»، وهي تؤدي عدداً من أغنياتها الباقية في الذاكرة رغم مرور عقود.

وبدأت الأمسية مع فرقة «إيرث وويند آند فاير»، التي قدمت مجموعة من الأغاني والتي أطربت الحضور الذي تفاعل مع الفرقة بالغناء والرقص على أنغام أغنيات عدة، من بينها: «وندرلاند» و«سبتمبر».

وارتقت المنصّة فرقة «بوني إم»، التي تأسست عام 1976. واشتهرت الفرقة بأغنيات «دادي كول» و«ما بيكر» و«بلفاست» وغيرها.

واستمتع جمهور «إكسبو 2020 دبي» كذلك بأداء ميزي وليامز، العضوة المؤسسة بالفرقة، التي استهلت العرض بمجموعة من الأغنيات.

وأدّت نجمة الثمانينات بوني تيلور، عدداً من أعمالها عبر مسيرتها الطويلة، التي انطلقت بإصدار ألبومها الأول «العالم يبدأ الليلة» عام 1977، وبعدها لم تتوقف أغنياتها وصولاً لألبومها الأخير «الأفضل لم يأت بعد» في 2021.

واشتهرت المغنية الحاصلة على العديد من الجوائز بأغنيات، مثل: «خسوف تام للقلب» و«صمود من أجل بطل» وغيرهما. وثار حماس الجمهور حين بدأت تؤدي أغنيتها الرائعة «فلات أون ذا فلور».

• فرقة «بوني إم»، التي تأسست عام 1976، اشتهرت بأغنيات «دادي كول» و«ما بيكر» و«بلفاست».

• بوني تيلور أثارت حماس الجمهور، حين بدأت بأغنيتها «فلات أون ذا فلور».

طباعة