النجمة الإسبانية تضيء منصة اليوبيل بعرض مُبهر

«ماريا» تكتب «قصيدة للوقت» على إيقاع الفلامنكو

صورة

أبهرت نجمة الفلامنكو زوار «إكسبو 2020 دبي»، الليلة قبل الماضية، خلال العرض الذي قدمته المصممة والراقصة الشهيرة على منصة اليوبيل، بعنوان «قصيدة للوقت»، الذي

نظمه جناح إسبانيا بالتعاون مع المعرض الدولي.

وتُعد ماريا باغيس واحدة من أشهر راقصات الفلامنكو في العالم. وصممت ماريا عرض «قصيدة للوقت» بالتعاون مع العربي الحارثي، وهو مسرحي مغربي - إسباني. واحتل العرض الفني المميز المركز الأول عالمياً منذ تقديمه للمرة الأولى عام 2018، ومنذ ذلك الوقت قدّم على أهم مسارح العالم وصولاً إلى منصة اليوبيل في «إكسبو 2020 دبي».

ينقسم العرض إلى جزأين رئيسين، يمثل الأول مشاهد صيفية تدور حول العاطفة والرغبات، أما الثاني فيمثل رياح الخريف والشتاء التي تمثل المخاوف والمراحل الصعبة التي نمر بها في الحياة، إذ تهدف ماريا من خلاله لخلق الصدام بين الواقع والرغبات.

يشار إلى أن ماريا باغيس أسست عام 1990، شركة تحمل اسمها لتدريس فنون الفلامنكو والرقص والتقاليد الموسيقية الإسبانية، فيما تستمر راقصة الفلامنكو الشهيرة في إبهار الجماهير برقصها الاحترافي ورشاقتها المذهلة رغم اقترابها من عامها الـ60.

يشار إلى أن الجناح الإسباني حرص على تنظيم العديد من عروض الفلامنكو، التي أمتعت زوار «إكسبو 2020 دبي»، خلال الفترة الماضية، والتي تنقلت بين مسارح ومواقع عدة في أرجاء موقع الحدث العالمي.

• على عتبة الـ60 مازالت النجمة تُبهر الجمهور برقصها الاحترافي ورشاقتها.

• «ماريا» صمّمت العرض بالتعاون مع العربي الحارثي، وهو مسرحي مغربي - إسباني.

طباعة