رقصات فولكلورية على أنغام أصيلة تحظى بتفاعل جماهيري

الجمال الملوّن يرسم لوحة أذرية في «إكسبو»

صورة

قدم جناح دولة أذربيجان في «إكسبو 2020 دبي» عرضاً فنياً مشوقاً، أول من أمس، على مسرح دبي ميلينيوم، وسط أنغام مجموعة أصيلة من الإيقاعات والألحان الجاذبة، التي تعكس ثقافة هذه الدولة وتاريخها العريق، وتعكس صورة عن حضارتها الممتدة عبر العصور.

يجسّد العرض الفني التراث الأذري، الذي يتمتع بأهمية تاريخية وثقافية، من خلال الإيقاعات التقليدية والأزياء التراثية والرقصات، لتجتمع تلك العناصر وتكمل بعضها بعضاً في لوحة فنية استثنائية قادت الجمهور للتعرف إلى هذه الدولة ومكوناتها الاجتماعية والثقافية والفنية والحضارية.

ونجحت الفرقة في تجسيد التراث الأذري، وحرصت على تقديم أداء مميز للرقصات الفولكورية على أنغام الموسيقى ذات الإيقاعات السريعة، رافقها قرع الطبول بوتيرة متناسقة، ما دفع الحضور إلى التفاعل مع العرض.

وتميز العرض بالعديد من اللوحات التي اصطحبت الجمهور إلى تراث هذا البلد الأصيل، والتي أداها الفنانون والفنانات بشكل لافت، وابتسامة لم تفارق وجوههم، ليضفوا أجواء من السعادة على الحضور الذين تفاعلوا بشكل لافت مع الأداء الفني الجميل.

وتشارك أذربيجان بجناح مميز في «إكسبو 2020 دبي»، يستقطب ضيوف المعرض الدولي. وينظم الجناح فعاليات متعددة، تمتد إلى مواقع عدة في الحدث العالمي.

• العرض تميز بالعديد من اللوحات، التي اصطحبت الجمهور إلى تراث هذا البلد.

طباعة