أحيت أمسية على منصّة اليوبيل

الجمهور يرقص ويغني مع «ليا» في «إكسبو»

صورة

أحيا كل من الممثلة والمغنية الحائزة جوائز، ليا سالونغا، والمغني وعازف البيانو الشهير، جو ستيلجو، أمسية مميزة استضافتها منصّة اليوبيل في «إكسبو 2020 دبي»، ضمن احتفالات عيد الميلاد.

وتجمع مئات الزوّار - الذين رفعوا هواتفهم لتسجيل مقاطع من الحفل - حول منصّة اليوبيل لحضور الأمسية الموسيقية، التي بدأت بأداء استثنائي للمغني ومؤلف الأغاني ستيلجو، لعرضه الذي يجمع بين الذكاء والأناقة، وتبعته المغنية الفلبينية سالونغا، التي جعلت الجمهور يرقص ويغني مع الأغاني الأكثر شعبية في المسرح الموسيقي، المناسبة لفترة الاحتفال بعيد الميلاد، إضافة إلى أدائها لبعض من أنجح الأغاني على مستوى العالم.

وأرادت سالونغا خلال عرضها أن تشارك الجمهور فرحة عيد الميلاد، من خلال أغنيات «أيتها الليلة المقدسة»، و«ها هو عيد الميلاد» و«امنح نفسك ميلاداً مجيداً صغيراً»، وغيرها من الأغنيات المميزة. ويمثل العرض أول حفل موسيقي لسالونغا أمام جمهور حي منذ مارس 2020، عندما غنت في «دبي أوبرا»، قبل أن توقف الجائحة الحفلات الموسيقية على مستوى العالم.

وقالت سالونغا: «آخر مرة قدمت فيها عرضاً أمام الجمهور كانت هنا في دبي! هل ذهب بعضكم إلى (دبي أوبرا) في مارس 2020؟ لقد كان وقت عدم اليقين، حسناً، لايزال الأمر كذلك، لكنني أعتقد أننا تمكنا جميعاً من معرفة كيفية المضي قدماً، فأنا أنظر إلى هذا الحشد وأنتم جميعاً ترتدون الأقنعة الطبية.. وفخورة جداً بكم».

وأضافت: «شكراً للجميع في (إكسبو 2020 دبي)، إنها معجزة عيد الميلاد التي قمنا بها بالفعل، إنه أمر مذهل، شكراً لكم جميعاً لوجودكم هنا وقضاء يوم عيد الميلاد معنا».

أميرات ديزني

تتمتع المغنية ليا سالونغا بمسيرة فنية طويلة، تتضمن القيام بشخصية كيم في «مِس سايغون»، وتقديم الأداء الصوتي لشخصيتين من شخصيات أميرات ديزني الشهيرة وهما الأميرة ياسمين، ومولان، كما حصلت على جائزة «تومي» المعروفة على مستوى العالم.

طباعة