أطلقت أغنيتها الجديدة «بدنا نعيش»

يارا: فرحتي مضاعفة لأنني أغني للطفل في مكان استثنائي مثل «إكسبو»

صورة

شاركت الفنانة اللبنانية يارا، باحتفالات اليوم العالمي للطفل في «إكسبو 2020 دبي»، حيث أطلقت من ساحة الوصل أغنية جديدة بالتعاون مع «اليونيسف»، محورها الطفل، حملت عنوان: «بدنا نعيش». وقالت: «فرحتي لا توصف لأني هنا أغني على مسرح ضخم في (إكسبو 2020 دبي)، خصوصاً في اليوم العالمي للطفل، وأحمد الله أن الحياة تعود تدريجياً إلى طبيعتها، بعد أن قطعنا مرحلة صعبة جداً العام الماضي بسبب جائحة (كوفيد-19). ومن الصعب التعبير عن مشاعري كوني السفيرة الإقليمية لـ(اليونسف)، فأنا أشعر بالفرح والفخر وفي الوقت نفسه، أشعر بمسؤولية كبيرة».

وأضافت: «منذ اللحظة التي دخلت فيها إلى (إكسبو 2020 دبي)، وأنا أشعر بالانبهار من كل ما أراه من حولي. فعلاً شعرت بالفخر، وهي مناسبة لأوجه تحية كبيرة جداً لدولة الإمارات، التي تحتضن العالم بأكمله، ولكل فريق عمل (إكسبو). حماستي وفرحتي كانتا مضاعفتين لأني هنا في هذا اليوم الخاص للغاية، كونه يوم الأطفال الذين يعنون لي كثيراً، فهم حقيقة نقطة ضعفي».

وأشارت إلى أن «الأغنية الجديدة التي أطلقتها مع (اليونيسف)، وهي خاصة بالطفل (بدنا نعيش)، من كلمات وألحان طارق أبوجودة وتوزيع عباس الصباح، رسالة من أطفال العالم، إذ لابد من مساعدة الطفل للعيش كما يستحق، من خلال دعمه بكل ما يحتاجه على أمل أن تنعم المنطقة العربية بالسلام، لكي يتمكن الطفل فيها من العيش بسلام، ويتمكن من التخطيط للغد، ويحقق النجاحات التي يطمح إليها.. إنهم في النهاية أطفالنا، وهم مستقبلنا».

وحول المشروعات التي تخطط لتنفيذها مع «اليونيسف» في المستقبل، قالت يارا، إن «الفترة الماضية، وبسبب جائحة (كوفيد-19)، لم نتمكن من توسيع نشاطاتنا، واليوم كان فعلياً أول نشاط لنا معاً، ووجودي هنا شكّل فرصة للتعرف إلى كل فريق عمل (اليونيسف)، لكن بالتأكيد لدينا مشروعات عدة نعمل عليها، وكذلك أغنيات أخرى».

 

طباعة