أغانيها تجمع بين الألحان الشعبية و«الجاز» و«البلوز» الفلكلورية

عروض إكسبو.. ليلى داونز تصطحب الزوار في رحلة نحو الموسيقى التقليدية المكسيكية

صورة

قدمت الفنانة العالمية وكاتبة الأغاني، المكسيكية الأصل، ليلى داونز، واحدة من أجمل حفلاتها الموسيقية على مسرح «دبي ملينيوم»، في «إكسبو 2020 دبي»، حضرها جمهور كبير من زوار الحدث الدولي، الذين تفاعلوا مع الموسيقى الإيقاعية المميزة والأداء الحماسي للفنانة التي قدمت حفلاً لا ينسى، كان بمثابة الإعلان عن انطلاق فعاليات الأسبوع الوطني للمكسيك، الذي يتم تنظيمه على هامش احتفاء الحدث الدولي باليوم الوطني للمكسيك غداً (الأربعاء).

وقامت الفنانة ليلى داونز، التي اشتهرت بتقديم الموسيقى التقليدية المكسيكية، بأداء وصلة غنائية مميزة، شملت باقة من أجمل أغانيها، التي راوحت بين أحدث أعمالها وتلك التي يحفظها الجمهور عن ظهر قلب، والتي حملت إيقاعاتها الجمهور في رحلة ساحرة نحو بلاد المكسيك بتراثها العريق، وشواطئها الخلابة، وأزيائها الفلكلورية المميزة.

وسبق لليلى داونز الحصول على جائزة «غرامي» العالمية، إضافة إلى ست من جوائز «غرامي» اللاتينية، وتحتفي الموسيقى التي تقدمها بالتأثير الذي تحدثه الإيقاعات الموسيقية من المكسيك إلى جنوب الولايات المتحدة الأميركية، لتحطم الحدود ما بين الموسيقى الشعبية، والجاز، وموسيقى البلوز الفلكلورية، وحتى موسيقى الهيب هوب، وغيرها.

وظهرت داونز بإطلالة رائعة، وبملابس تقليدية من وطنها المكسيك، الذي تفتخر بتمثيله في «إكسبو 2020 دبي»، وأبدت سعادتها بتمثيلها لوطنها في هذا الحدث الكبير.

• ليلى داونز حاصلة على جائزة «غرامي» العالمية و6 جوائز «غرامي» اللاتينية.

طباعة