مناسبات إكسبو.. «رقصة النهر» من إيرلندا إلى دبي.. بنسخة شرقية

العرض يأتي بمناسبة مرور 25 عاماً على ظهور الرقصة. من المصدر

سيكون جمهور مسرح اليوبيل في «إكسبو 2020 دبي» على موعد، خلال الفترة من الرابع إلى 27 نوفمبر الجاري، مع النسخة الشرقية الأولى من العرض الموسيقي الراقص لفرقة ريفردانس (رقصة النهر) الإيرلندية العالمية.

ويأتي العرض بمناسبة مرور 25 عاماً على ظهور الرقصة، وضمن فعالية ثقافية وتراثية إيرلندية كبيرة، إذ بدأ الفنانون المحترفون في الفرقة تدريباتهم في موقع «إكسبو 2020».

وللمرة الأولى على الإطلاق، سيتضمّن العرض مؤثرات موسيقية عربية، لتجسيد الأجواء الشرق أوسطية بطريقة تجذب أنظار الجماهير. وستتاح للمقيمين في دولة الإمارات فرصة لتقديم تجربة أداء للحصول على مقعدهم في الفرقة الاستعراضية الشهيرة، إذ سيتم اختبار مهاراتهم في الرقص ضمن الفصول الدورية التي يقدّمها الفنانون الإيرلنديون المحترفون.

وتنظم الفرقة 52 دورة تدريبية مجانية، وعروضاً راقصة في أنحاء «إكسبو 2020»، خلال فترة إقامتها لحفلاتها، وذلك لاستعراض مهارات الفرقة في الرقص أمام جمهور الحدث الدولي.

من جهتها، قالت الفنانة مورغان بولوك إنها محظوظة جداً لوجودها في دبي خلال «إكسبو 2020». وأشارت إلى أنها ترقص في فرقة ريفردانس الإيرلندية منذ كانت في العاشرة، وأن رقصة النهر حلم حياتها. وتابعت: «سنحت لي الفرصة للتجول في (إكسبو 2020 دبي)، وهو حقاً مكان مذهل، وأنا محظوظة جداً بأنني موجودة هنا في هذا الحدث الرائع».

طباعة