يوثق مسيرتها على مدى 7 عقود منذ تأسيسها

السجل الذهبي لـ «بيت العرب» في عُهدة «إكسبو»

صورة

سلّمت جامعة الدول العربية، أمس، سجلها الصحافي التاريخي، الذي يوثق مسيرة الجامعة على مدى سبعة عقود منذ تأسيسها، وذلك لعرضه في جناح متحف إكسبو الدولي كتوثيق لمشاركتها في «إكسبو 2020 دبي».

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقد بحضور الأمين العام المساعد والمفوض العام لمشاركة جامعة الدول العربية في «إكسبو دبي»، السفير حسام زكي، في مقر جناح متحف إكسبو الدولي، وبحضور مديرة جناح متحف إكسبو الدولي في «إكسبو 2020 دبي»، أمينة إنما، فضلاً عن ممثلين عن المكتب الدولي للمعارض، وعدد من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والدولية.

وقال حسام زكي: «هذا السجل الصحافي هو مسيرة توثق العمل العربي الجماعي عبر سبعة عقود متتالية من الإنجازات والإخفاقات، والسجل عبارة عن كتاب توثيقي لجميع ما كتبته جريدة الأهرام المصرية، منذ أن تبلورت فكرة تأسيس جامعة الدول العربية عام 1942 حتى 2020، وهو سجل ضخم يتكون من 6000 صفحة ويزن نحو 70 كيلوغراماً».

وأضاف زكي، في تصريحات على هامش المؤتمر الصحافي أن «تأريخ المسيرة الطويلة لجامعة الدول العربية مهم جداً وضروري، نظراً لأهمية التاريخ في قراءة المستقبل، فالماضي يساعد على فهم ورسم الاستراتيجية المستقبلية للجامعة في عالم متغيّر وسريع التطور».

ودعا زكي الجمهور لزيارة جناح جامعة الدول العربية في «إكسبو دبي»، والاطلاع على هذا السجل الصحافي التاريخي، لمعرفة المزيد عن مسيرة «بيت العرب» الطويلة في العمل العربي المشترك.

وثمنت مديرة متحف إكسبو الدولي، لوريلاي ليو، خطوة الجامعة العربية الهادفة إلى الحفاظ على تاريخها العريق، من خلال توثيق مسار الجامعة الحافل بالإنجازات عبر متحف إكسبو الدولي.

وقالت ليو: «التوثيق الرسمي لمثل هذه الوثائق الثمينة مهم جداً بهدف الحفاظ على تراث جميع الجهات المشاركة في مختلف دورات إكسبو الدولي».

• 6000 صفحة يضمها السجل الصحافي، ويزن نحو 70 كيلوغراماً.


حسام زكي:

• «السجل عبارة عن كتاب توثيقي لجميع ما كتبته جريدة الأهرام المصرية منذ أن تبلورت فكرة تأسيس جامعة الدول العربية عام 1942 حتى 2020».

لوريلاي ليو:

• «التوثيق الرسمي لمثل هذه الوثائق الثمينة مهم جداً بهدف الحفاظ على تراث جميع الجهات المشاركة في مختلف دورات (إكسبو) الدولي».


نسخة إلكترونية

قال الأمين العام المساعد والمفوض العام لمشاركة جامعة الدول العربية في «إكسبو دبي»، السفير حسام زكي، إن «اهتمام متحف إكسبو الدولي بالسجل الذهبي للجامعة، يعكس مدى الاهتمام الكبير الذي يوليه المتحف لتاريخ العرب، من بينهم جامعة الدول العربية، كما أنه يضم أيضاً مقتنيات ذات قيمة تاريخية»، لافتاً إلى أن الجامعة قدمت أيضاً نسخة إلكترونية، بالإضافة إلى النسخة الورقية.

طباعة