جلسة نظمها الجناح المصري في «إكسبو»

«الاستثمار في المستقبل».. «ضوء» على فرص التعليم بمصر

صورة

أكد رئيس جامعة العلمين الدولية في مصر، الدكتور عصام الكردي، أن التعاون مع جامعة دبي واعد من أجل تبادل الخبرات، وعقد شراكات تسمح بتبادل الطلاب والأساتذة وعمل برامج مشتركة في كل المجالات، لاسيما في مجالي الهندسة والذكاء الاصطناعي.

وأضاف الكردي على هامش جلسة «الاستثمار في المستقبل» التي نظمها الجناح المصري في معرض «إكسبو 2020 دبي»، ضمن فعالياته المستمرة، أن فرص الاستثمار في التعليم العالي بمصر واعدة ومُلهمة.

ولفت إلى أن فعاليات الجناح المصري تتيح لمصر طرح أفكارها وإنجازاتها من مشروعات قومية في البنية التحتية، والمدن الذكية، ومجالات التعليم والصحة، مؤكداً أن التعليم المصري أصبح يواكب التطورات العالمية، وأحدث ما وصلت إليه من برامج دراسية وتعليمية.

وقال الكردي، إن الغرض من الجامعات الحديثة هو تحفيز المجتمع المدني للدخول في مجال التعليم بصفة أساسية، لاستقطاب الطلاب المتميزين والكفاءات من أجل مواكبة التخصصات التي تحتاجها الثورة الصناعية الرابعة والخامسة، خصوصاً أن فكر تلك الجامعات قائم على البرامج البيانية وتطبيقات الجيل الرابع، واستخدام التكنولوجيا وتطبيقاتها المختلفة.

وأوضح أن الدولة المصرية تحرص على إحداث نقلة نوعية في التعليم العالي على مستوى القطاعات كافة، وفقاً لأعلى المعايير الدولية من خلال التوسع في إنشاء الجامعات الأهلية التي تقوم بتدريس أحدث البرامج الدراسية، استجابة لاحتياجات أسواق العمل الإقليمية والدولية، مستعرضاً ما تتميز به جامعة العلمين الدولية وما لديها من برنامج في الذكاء الاصطناعي بتخصصاته المختلفة.

طباعة