«العيش في وئام مع الطبيعة» تحتفي بيوم الحياة البرية

الفعالية ستناقش سبل الحفاظ على الأنواع المهددة بالانقراض. من المصدر

يحتفل «إكسبو 2020 دبي، اليوم، باليوم العالمي للحياة البرية، من خلال فعالية خاصة، تضم عدداً من كبار مناصري الحفاظ على البيئة والعلماء والناشطين من أنحاء العالم، لتسليط الضوء على الجهود المبذولة للحفاظ على الأنواع المهددة بالانقراض، وحمايتها وإنقاذها، وتحفيز اتخاذ إجراءات مماثلة على الصعيد العالمي.

وستعقد فعالية «العيش في وئام مع الطبيعة واستعادة الأنواع الرئيسة لاستعادة النظام البيئي»، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ووزارة التغير المناخي والبيئة، في مدرج تيرّا. ويمكن مشاهدة الفعالية مباشرة عبر الرابط Virtual Expo.

وتعد «الاستدامة» من موضوعات «إكسبو 2020» الفرعية الثلاثة، في فعاليات الحدث العالمي الذي يتمتع بسجل قوي في حماية التنوع الحيوي. وستناقش الفعالية التدابير التي اتخذت، إلى جانب كيفية استمرار هذا الإرث بعد انتهاء «إكسبو 2020 دبي» في 31 الجاري.

طباعة