عرض برازيلي من القلب على «مسرح ميلينيوم»

هولاندا قدّم باقة من الكلاسيكيات البرازيلية. من المصدر

بكلاسيكيات برازيلية شهيرة، أمتع المغني تياغو هولاندا، ضيوف «إكسبو 2020 دبي»، خلال العرض الذي قدمه على مسرح دبي ميلينيوم، أول من أمس.

ومزج هولاندا القادم من ريو دي جانيرو مع فرقته المؤلفة من أربعة فنانين، موسيقى «البوسا نوفا»، وهو نمط من الموسيقى الشعبية البرازيلية ظهرت في الخمسينات مع موسيقى الجاز المفعمة بالحيوية، صانعاً «موسيقى من القلب»، كما وعد مقدم الحفل.

ورشح هولاندا (38 عاماً) لجوائز «غرامي» اللاتينية في عام 2021 في فئة أفضل ألبوم للموسيقى الشعبية البرازيلية، وفي أول عرض له في الشرق الأوسط، قدم العديد من الأغاني الكلاسيكية والشعبية لفنانين برازيليين.

طباعة