الهيكل الفني المضيء «دوديكاليس» يجذب الزوّار

متاهة متوهجة بالألوان تحت القباب.. في «إكسبو دبي»

صورة

أبهر الهيكل الفني المضيء «دوديكاليس» زوّار «إكسبو 2020 دبي»، فاتحاً لهم تجربة فنية فريدة من نوعها، أبدعها مهندسو الهواء، وهي «دوديكاليس لومينيريوم»، التي انطلقت في حديقة الاحتفالات، أول من أمس، من خلال هيكل عملاق قابل للنفخ يتشكل من ثلاث قباب، ومتاهة متوهجة ملوّنة في الداخل.

وجاءت تسمية «لومينيريوم» بسبب الشكل المكوّن من 12 سطحاً، وهو مجسم أفلاطوني بـ12 وجهاً مستمداً من الأشكال خماسية الأضلاع. وتتشكل الألوان المتعددة التي يراها الزوّار في الداخل عن طريق انعكاس الضوء الخارجي عبر ألواح بلاستيكية، وتتغيّر وفقاً للوقت خلال اليوم، وحالات الطقس المختلفة.

وقال مصمم الهيكل، آلان باركنسون: «يمكنني القول إن الشكل الخارجي يخدع الزوّار، ففي كثير من الأحيان يعلقون عند خروجهم، لأن الهيكل يبدو أكبر بكثير في الداخل، وهم لا يتوقعون أبداً مدى توهج الألوان».

وأبهر «دوديكاليس» ثلاثة ملايين زائر في 43 دولة، لكونه عملاً فنياً متنقلاً، فهو يتناسب مع موضوع «التنقل» الفرعي في «إكسبو 2020 دبي».

وأضاف باركنسون: «(لومينيريوم) هي تجربة قصيرة الأمد وأساسية في عملنا. وهدفنا هو محاولة جعل بصمتنا خفيفة قدر الإمكان».

وتابع: «أعتقد أن الأشياء سريعة الزوال تتمتع بجمال لا يوجد في الأشياء الدائمة. قد يكون لشروق الشمس أجمل مجموعة من الألوان، ولكن حقيقة أنه سريع الزوال (بغض النظر عن إيحاءات المصورين)، تجعلنا نستمتع أكثر بهذه الظاهرة».

وتبدأ أوقات الزيارة في أيام الأسبوع من الساعة الـ10 صباحاً، ليكون آخر موعد للدخول في الـ10 مساءً، فيما تبدأ في عطلات نهاية الأسبوع من الساعة 11 صباحاً، ليكون آخر موعد للدخول في الساعة 11 ليلاً، ويتاح دخول الهيكل مجاناً.

• الشكل الخارجي يخدع الزوّار، ففي كثير من الأحيان يعلقون عند خروجهم، لأن الهيكل يبدو أكبر بكثير في الداخل».

• 3 قباب يتشكل منها الهيكل العملاق القابل للنفخ.

• 43 دولة، تنقل بينها العمل الفني، ولذا فهو يتناسب مع موضوع «التنقل» الفرعي في «إكسبو 2020 دبي».

• 10 صباحاً يفتح باب الزيارات للهيكل طوال أيام الأسبوع، وفي 11 صباحاً في العطلات.


آلان باركنسون:

• «(لومينيريوم) تجربة قصيرة الأمد وأساسية في عملنا. وهدفنا هو محاولة جعل بصمتنا خفيفة قدر الإمكان».

طباعة