متاح لجميع الأعمار والمستويات مقابل 100 درهم

سباق «تيري فوكس» يعدو إلى دبي من بوابة «إكسبو»

صورة

يعود سباق «تيري فوكس» لدعم أبحاث السرطان إلى دبي في الخامس من فبراير المقبل احتفالاً باليوم العالمي للسرطان، وكحدث ختامي لفعاليات أسبوع الصحة واللياقة في معرض «إكسبو 2020 دبي».

ويُنظم السباق في دبي من قبل مجلس الأعمال الكندي ويستضيفه الحدث الدولي الأروع في العالم، حيث يواصل تقليده باعتباره سباقاً عائلياً ترفيهياً بطول ثلاثة أو خمسة كيلومترات.

والسباق متاح لجميع الأعمار والمستويات والقدرات البدنية، ويمكن للمشاركين اختيار الركض أو المشي على طول المسار، كما يمكن اصطحاب عربات الأطفال.

وأوضح بيان صادر أمس، أن هناك طريقتين للمشاركة في السباق، إما شخصياً في معرض «إكسبو 2020 دبي»، أو افتراضياً عبر الموقع الإلكتروني.

ومن المقرر أن يبدأ السباق وينتهي في حديقة اليوبيل بجوار جناح كندا في المعرض.

الرسوم

وتبلغ رسوم التسجيل في الحدث 100 درهم للفرد، في حين أنه مجاناً للصغار دون 11 عاماً.

وسيحصل المشاركون على ثلاث تذاكر دخول لـ«إكسبو 2020» تتيح النفاذ الكامل إلى المعرض.

وسيتم التبرع بجميع العائدات الصافية من التسجيل لمشروعات أبحاث السرطان في دولة الإمارات، والتي تمت الموافقة عليها من قبل مؤسسة «تيري فوكس».

دعم

وقالت وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي والمدير العام لمكتب «إكسبو 2020 دبي»، ريم الهاشمي، إن «(إكسبو 2020 دبي) يفخر باستضافة سباق (تيري فوكس) هذا العام، ليس فقط لمواصلة تقليده في دبي، لكن أيضاً للإشادة بمكانته الدولية من خلال نسج مسار السباق عبر أجنحة العالم».

وأضافت أن «دعم البحوث الطبية لزيادة وتحسين جودة الحياة هو أمر تدعمه دولة الإمارات ومجتمعاتها بقوة، كما أن رفع مستوى الوعي باليوم العالمي للسرطان من خلال هذا الحدث في نهاية أسبوع الصحة واللياقة، أمر مهم بالنسبة لنا جميعاً».

 

الإرادة

من جهته، قال المدير المؤقت للفعاليات الدولية للسباق في مؤسسة «تيري فوكس»، بيتر شيريميتا: «طوال أكثر من أربعة عقود، أظهر الكنديون والناس في جميع أنحاء العالم أن روح الإرادة والتصميم والأمل لدى (تيري فوكس) لاتزال تعيش بيننا إلى اليوم».

وأضاف: «يسعدنا أن نرى سباق (تيري فوكس) هذا العام في دبي كجزء من معرض (إكسبو)، وافتراضياً أيضاً، لجعل المشاركة أسهل بقدر الإمكان».

مبادرة

بدوره، أفاد قنصل عام كندا في دبي والإمارات الشمالية، جان فيليب لينتو، بأن «سباق (تيري فوكس) يمثل مبادرة جديرة أبصرت النور برؤية شاب كندي استثنائي، وكان لها تأثير قوي في العالم». وفي السياق ذاته، قال رئيس مجلس الأعمال الكندي بدبي، كولين بيتون: «فخورون جداً بإعادة السباق إلى دبي من خلال حدث عالمي مثل (إكسبو 2020 دبي)، حيث نتطلع جميعاً إلى الخامس من فبراير، وآمل أن يشارك الجميع حتى نتمكن من دعم مشروعات ومراكز أبحاث السرطان».

قصة السباق

انطلق سباق «تيري فوكس»، في البداية، بهدف زيادة الوعي ودعم أبحاث السرطان، ويحمل اسم طالب جامعي كندي شاب فقد ساقه بسبب مرض السرطان.

ورغبة منه في إعطاء الأمل لمرضى السرطان، ركض الرياضي بساقه المبتورة مسافة 5.373 كيلومترات، ما يعادل قطع مسافة سباق ماراثون يومياً على مدار 143 يوماً، وذلك بهدف جمع التبرعات لمصلحة مراكز أبحاث السرطان.

وعندما اضطر إلى التوقف عن الركض بسبب معاناته مرة أخرى من السرطان، قرر ملايين الأشخاص حول العالم مواصلة سعيه من خلال المشاركة في سباق «تيري فوكس».

ومع النجاح الذي حققه طوال مسيرته الحافلة، أصبح سباق «تيري فوكس» حدثاً سنوياً في 33 دولة عبر خمس قارات، وأكبر حدث لجمع التبرعات لدعم أبحاث السرطان عالمياً.

طباعة