10 لاعبين قدموا خبراتهم المتنوعة ضمن فعالية تفاعلية

لاعبو منتخب السلة الإماراتي يشاركون مهاراتهم مع زوار «إكسبو 2020 دبي»

صورة

شارك لاعبون من المنتخب الوطني الإماراتي لكرة السلة، زوار «إكسبو 2020 دبي»، بألعاب رياضية منوعة، وذلك خلال تواجد المنتخب، أمس، داخل مركز اللياقة البدنية في موقع الحدث الدولي، ضمن فعالية تفاعلية مع جمهور اللعبة.

وعلى مدى ساعة ونصف الساعة، جرت مباريات عدة مشتركة بين اللاعبين المحترفين وهواة كرة السلة الزوار من مختلف الأعمار، وشارك من المنتخب 10 لاعبين قدموا خبراتهم المتنوعة، حيث نظمت مسابقات «تحدي الرمية الوسطى» للكبار، و«الرمي المجاني» للأطفال، ووزعت جوائز للرابحين.

وقال المدير الفني لاتحاد السلة الإماراتي ومدرب المنتخب، الدكتور منير بن الحبيب: «لدى اتحاد كرة السلة في الإمارات و(إكسبو 2020 دبي)، شراكة مهمة للترويج للحدث من خلال كرة السلة، وأيضاً للترفيه عن الزوار، والترويج لكرة السلة بصورة عامة، كما يصادف الاحتفال بعيد الاتحاد الخمسين، وبالتالي، فإننا نحن نحتفل بهذه المناسبة من جهة، وبتعاوننا مع (إكسبو) من جهة ثانية».

بدوره، قال لاعب وكابتن الفريق محمد عبداللطيف: «كنا نشعر بالقليل من التعب جراء تجولنا في الموقع، لكن حين وصلنا الى مركز اللياقة في (إكسبو 2020 دبي) شعرنا بطاقة كبيرة منحنا إياها الأطفال والأجواء الجميلة في المكان.. لقد لعبنا ألعابا حرة هدفها المتعة فقط، وحاولنا معرفة مهاراتهم ومساعدتهم على تحسينها.. الجميع مستمتع هنا».

طباعة