مدرّب «مانشستر سيتي» زار جناحي الإمارات والمملكة المتحدة

غوارديولا: مشاهدة الأطفال يلعبون كرة القدم في «إكسبو» تجربة رائعة

صورة

فاجأ مدرّب كرة القدم الأشهر في العالم، بيب غوارديولا، الذي يقود تدريب فريق مانشستر سيتي لكرة القدم، حالياً، محبيه خلال وجوده في «إكسبو 2020 دبي»، ضمن جولة على بعض الأجنحة، وزيارته أرجاء الحدث الدولي.

ورحبت وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لـ«إكسبو 2020 دبي»، ريم الهاشمي، بالمدرب غوارديولا، بصفته واحداً من أشهر مدرّبي كرة القدم في التاريخ، وبالرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي، فيران سوريانو، ووفد من الرؤساء التنفيذيين في مجموعة سيتي لكرة القدم.

وكان جناح دولة الإمارات، المحطة الأولى في زيارة وفد مجموعة «سيتي» لكرة القدم في «إكسبو 2020»، من أجل التعرّف إلى تقاليد الدولة المضيفة وثقافتها بشكل أفضل، قبل الانتقال بسرعة إلى جناح المملكة المتحدة.

وشارك كل من غوارديولا وسوريانو في جلسة أسئلة وأجوبة مع ضيوف مدعوّين، إذ يشكل فريق «مانشستر سيتي» البطل الحالي للدوري الإنجليزي الممتاز. وفي ختام الجلسة، توجه غوارديولا وسوريانو إلى مركز الرياضة واللياقة البدنية في «إكسبو 2020»، لمشاهدة الجلسات التدريبية لمدارس السيتي لكرة القدم، ومقابلة بعض اللاعبين الصغار.

وحظِي غوارديولا، الذي حاز ثماني كؤوس بارزة في غضون ما يزيد قليلاً على خمس سنوات في «مانشستر سيتي»، بفرصة الكشف عن رأيه بـ«إكسبو 2020».

وقال غوارديولا: «لقد كانت تجربة رائعة أن نشاهد طاقة لعبة كرة القدم ذات القاعدة الشعبية العريضة هنا في (إكسبو 2020 دبي)، وأن نتعرف إلى الطريقة التي يتواصل بها النادي مع الناس في جميع أنحاء العالم، فالحماسة التي أظهرها الجيل القادم من اللاعبين الطموحين تجاه اللعبة أمر رائع».

وأضاف: «كنت سعيداً حقاً بمشاهدة الأطفال وهم يلعبون، وأرجو أن يحصل بعضهم على فرصة لتدريبهم بمانشستر في المستقبل».

وقال سوريانو: «يفخر نادي (مانشستر سيتي) للغاية بالعمل عن كثب مع (إكسبو 2020 دبي)، والمساعدة على تقديم هذا الحدث الدولي الاستثنائي إلى العالم. أُعجبنا كثيراً بالأجنحة التي زرناها، وسعدنا كثيراً بمشاهدة حماسة الأطفال وهم يلعبون كرة القدم في المرافق الرياضية ومرافق التدريب. أشجع كل شخص قادر على السفر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة على زيارة (إكسبو 2020)، فهي فرصة لمرة واحدة في العمر».

ويعتبر «إكسبو 2020» شريك المعارض الرسمي لـ«مانشستر سيتي». وقد عمل كل من النادي والحدث الدولي عن كثب معاً، مع ارتداء لاعبي «مانشستر سيتي» قمصان تدريب تحمل العلامة التجارية لـ«إكسبو 2020» أثناء موسم (2021/ 2022). ويمكن للمشجعين شراء النسخة الخاصة من قميص «إكسبو 2020 دبي»، وفريق الرياضة الإلكترونية لنادي مانشستر سيتي لكرة القدم، حيث ستكون متاحة لفترة محدودة في متاجر «إكسبو 2020» الرسمية في جناح التنقل.

• وفد مجموعة «سيتي» تعرف في جناح الإمارات، إلى تقاليد الدولة المضيفة وثقافتها بشكل أفضل.

طباعة