دفعة استثنائية تتخرج في حضور «العالم»

خريجات «التقنية العليا» ينطلقنَ إلى المستقبل من قلب «إكسبو»

صورة

سعادتنا لا توصف، فالعالم تقريباً يشهد تخرجنا هنا في «إكسبو 2020 دبي»، هكذا عبرت خريجات كليات التقنية بالدفعة الاستثنائية التي حملت اسم «صنّاع المستقبل»، وتم الاحتفاء بهنّ من قلب المعرض العالمي.

وأكدن أنها تجربة لا توصف، فلم يتخيلن حين التحقن بكليات التقنية، أنهن سيكنّ ضمن هذه الدفعة الاستثنائية، التي تخرجت على مدار أربعة أيام في قلب حدث عالمي، يضم كل دول العالم تقريباً، مشيرات إلى أنهنّ وزملائهنّ وزميلاتهنّ بالدفعة التي تضم تخصصات مختلفة، محظوظات بالتخرج في هذه الأجواء السعيدة.

وتفصيلاً، قالت علياء خالد العبيدلي، خريجة قسم علوم الكمبيوتر والمعلومات بكليات التقنية، إن «سعادتها بحفل التخرج كبيرة، وتفخر كثيراً بكليتها ودفعتها التي حظيت بشرف التخرج في قلب الحدث الأهم في العالم، وهذا يعكس اهتمام دولتها بأبنائها».

وأضافت «أنها وزميلاتها استمتعن كثيراً بيوم التخرج بالكامل، إذ جرت الفعاليات بشكل منظم ومشرف، وسط أجواء يندر أن تتكرر». وأضافت أن «تخرجها في قلب (إكسبو) يمنحها بارقة أمل كبيرة في المستقبل، في ظل التنظيم المبهر للحدث، والتقدم اللافت للدولة في المجال التقني وتخصصات الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي»، لافتة إلى أنها تلقت تدريباً عملياً في الحكومة الإلكترونية بالشارقة. فيما ذكرت خريجة إدارة المعلومات، شيخة أحمد المندوس، أن «حفل تخرجها في معرض إكسبو سيظل في ذاكرتها، هي وزملائها وزميلاتها، فهم محظوظون بهذا التخرج، حيث تستضيف بلادها كل دول العالم تقريباً»، مؤكدة أنها فخورة بوطنها وبنفسها وبكليتها.

أما آمنة أحمد، فأكدت أن «الحفل كان مفاجأة سعيدة واستثنائية لها ولزملائها، إذ لم تتخيل حين التحقت بكليتها أن تخرجها سيتم في أهم حدث عالمي، مشيرة إلى أن إحساسها لا يوصف، في ظل كونها واحدة من دفعة صنّاع المستقبل الاستثنائية». وذكرت خريجة العلوم الصحية، فاطمة الحواي، أنها «تجربة خاصة»، معربة عن فخرها بالتنظيم المبهر لمعرض «إكسبو»، وتنظيم حفل التخرج من قبل إدارة كليات التقنية. واتفقت معها زميلتها، سارة الكايدي، التي أكدت أن دفعتها محظوظة بالتخرج في قلب «إكسبو»، معربة عن سعادتها الكبيرة بأن تكون جزءاً من هذا الحدث العظيم. وكان مدير مجمع كليات التقنية العليا، الدكتور عبداللطيف الشامسي، أكد أن خريجي «صناع المستقبل» دفعة استثنائية، كونهم يتخرجون في عام الخمسين، وفي موقع «إكسبو 2020 دبي». وأكد أن الدفعة تضم 3250 خريجاً، يحملون إلى جانب شهادة تخرجهم الأكاديمية، شهادات احترافية متخصصة معتمدة عالمياً، و(221) خريجاً (ما يعادل 6% من الدفعة) نجحوا في تأسيس شركاتهم الناشئة عبر المناطق الاقتصادية الإبداعية الحرة في الكليات.

• %6 من الخريجين نجحوا في تأسيس شركاتهم الناشئة عبر المناطق الاقتصادية الإبداعية الحرة في الكليات.

طباعة