أعدّت لهم 500 زهرة «الحظ السعيد»

إكسبو.. «تايلاند» تبهر زوّارها بمغامرات 360 درجة

صورة

يقدّم جناح مملكة تايلاند في منطقة «التنقل» بمعرض «إكسبو 2020 دبي»، لزواره، عروضاً مبهرة، تعتمد على عناصر متنوعة من أبرزها الأمطار وحركات المياه التي تعبّر عن الموقع الجغرافي للمملكة، المحاطة بمياه المحيط الهندي.

وتصطحب تايلاند زوارها في رحلة عبر جناحها، تبدأ بمجسمات مطلية بالذهب لعربات تراثية ملكية تجرها مجسمات أحصنة وسفن تقليدية أسطورية على شكل تنين مذهب، يعبر عن ارتباطه بتاريخ الثقافة والأساطير المرتبطة بالدولة الآسيوية، فيما يمر الزوار أثناء الرحلة بعروض تعتمد على مؤثرات الضوء والصوت والأمطار، وعروض مياه تتفاعل مع الموسيقى المصاحبة لعرض رحلة تاريخ تايلاند من الماضي. كما يتجول الزوار في أنحاء الغابات بين الأفيال والسفن التي تبحر في المياه المحيطة بجزر تايلاند.

ويخلص الزوار من خلال الرحلة إلى أن المياه كانت، على امتداد تاريخ تايلاند، عصب الحياة والطريق التي توصلها بدول العالم لتبادل الثقافات والتجارة.

ويتيح الجناح للزوار الفرصة لإجراء مغامرات برؤية 360 درجة في أنحاء المملكة وبين أبرز معالمها التجارية والحضارية، كاشفاً عن مراحل تطورها خلال الأعوام الأخيرة في قطاعات النقل والتجارة والطاقة المستدامة والخدمات اللوجستية.

وتسلط تايلاند الضوء عبر الجناح، وهو الأكبر لها منذ 150 عاماً، على عمق تاريخ الدولة، وعلى ثقافة الضيافة التايلاندية، عبر الترحاب بالزائرين بالطريقة التقليدية، أي الابتسام والانحناء للتحية من القائمين على الجناح، ومن خلال شخصيات كرتونية ترحب بالزائرين، وتصحبهم في رحلة تفاعلية مفعمة بالألوان والمؤثرات الصوتية لمعالم وتاريخ الدولة.

وتحرص على عرض تجربة الدولة ومبادراتها تحت مظلة «تايلاند الرقمية»، أو ما يطلق عليه «ديجيتال تايلاند»، ورؤيتها الاقتصادية المعززة بالمشروعات التقنية في مجالات مختلفة.

ويغطي جناح تايلاند، الذي تبلغ مساحته 3600 متر مربع، ستارة ضخمة تتضمن 500 زهرة تايلاندية اصطناعية منسوجة تحمل اسم «الحظ السعيد»، فيما تم اختيار إكليل الزهور اليانعة، الذي يطلق عليه «بونج مالي»، المرتبط بالتقاليد التايلاندية، كشعار للجناح التايلاندي.

وتقع مملكة تايلاند، في منطقة جنوب شرق آسيا، وتحدّها كل من دول لاوس وكمبوديا، من الشرق، وخليج تايلاند وماليزيا من الجنوب، وبحر أندمان وميانمار من الغرب.

وكانت تايلاند تُعرف باسم «سيام» أيضاً.

وتعني كلمة «تاي» في اللغة التايلاندية، الحر. وتعد مدينة «بانكوك» العاصمة الرسمية للدولة.

• «شخصيات كرتونية ترحب بالزائرين، وتصحبهم في رحلة تفاعلية مفعمة بالألوان والمؤثرات الصوتية لمعالم وتاريخ الدولة».

طباعة