جهزوا الكاميرات.. للقناع الذهبي

صورة

عيون تنظر بانبهار، وكاميرات جاهزة توثق لحظة اللقاء مع قناع الملك «الفرعون الذهبي» توت غنخ آمون، وتابوت الكاهن الطيب بسماتيك، ورموز اللغة الهيروغليفية القادمة من زمن بعيد جداً، في رحاب الجناح المصري في «إكسبو 2020 دبي»، الذي يصحب الزوار في رحلة متفرّدة حافلة بالكنوز والأسرار، التي مازالت تشغل العالم حتى اليوم.

طباعة