عين إكسبو.. في قاعة الوصل.. الأمم المتحدة تحتفي بـ 76 عاماً من صناعة الأمل

احتفت الأمم المتحدة، أمس، في «إكسبو 2020 دبي» بـ«يوم الشرف» - الذكرى الـ76 لتأسيسها - بحضور نائبة أمينها العام، أمينة محمد، وكبار المسؤولين والشخصيات وقيادة «إكسبو 2020 دبي»، والمفوض العام للأمم المتحدة في «إكسبو»، ماهر ناصر، والمنسقة المقيمة للأمم المتحدة في الإمارات، دينا عساف، وقيادة فريق الأمم المتحدة، والسلك الدبلوماسي وممثلي الأجنحة الوطنية.

وقالت أمينة محمد، في مؤتمر صحافي أقيم في قاعة «الوصل»: «نحتفل بـ76 عاماً من صناعة الأمل، والتضامن والعمل معاً من أجل تجاوز التحديات المشتركة؛ التي نمت وتضاعفت في ظل تأثير جائحة (كوفيد-19)، وازدياد أوجه عدم المساواة، وحالة الطوارئ المُناخية. وعلى قدر ما تتصاعد التحديات، ينبغي أن يرتقي مستوى تصميمنا على العمل يداً بيد من أجل خلق مستقبل أفضل يستعرض آفاقه (إكسبو 2020 دبي)، والوفاء بوعد تحقيق أهداف التنمية المستدامة من أجل الناس والكوكب».

وشجعت الأمم المتحدة الزوار على زيارة ملتقى الأمم المتحدة، داخل جناح الفرص، إذ «سيجدون أنفسهم أمام تجسيد فريد لأهداف التنمية المستدامة الـ17 للأمم المتحدة من خلال أعمال فنية لفنانين محليين ودوليين».

وسيقدم الجناح معرضاً للصور بعنوان «العالم الذي نريده» يتضمن صوراً جمعت من بين ما يزيد على 50 ألف صورة من أكثر من 130 بلداً، وهي صور تنطق بالأمل والأحلام عن المستقبل.

طباعة