شهر رمضان يحمل معه فرصاً وافرة للتجار في الإمارات

صورة

يُعد شهر رمضان المبارك من أهمّ المناسبات السنوية التي تحمل معها فرصاً وافرة للتجار في المنطقة لبناء علاقات قوية مع المستهلكين، وبالتالي زيادة مبيعاتهم. وفي هذا السياق، توقعت شركة ريدسير Redseer  العام الماضي أن يبلغ حجم الإنفاق عبر الإنترنت خلال الشهر الكريم ما يناهز 6.2 مليارات دولار أمريكي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ووفقاً لبحث أجرته شركة كيرني Kearney، من المتوقع أن يحافظ الإنفاق الاستهلاكي على مستويات مرتفعة في دولة الإمارات العربية المتحدة على الرغم من ارتفاع الأسعار، وبالتالي سيكون شهر رمضان لعام 2023 مرة أخرى مناسبة مهمة تترقبها العلامات التجارية. وتجدر الإشارة إلى أن أكثر من ثلث ميزانيات التسويق يتم تخصيصها للشهر الكريم وهذا أمر متوقع لاسيما وأن العلامات التجارية عبر مختلف القطاعات ترغب أن تكون جزءاً من حياة المستهلكين خلال هذا الشهر المبارك وأن يكون لها مكانة في صميم هذه الأوقات التي تجمع العائلات والأصدقاء والمجتمعات.

ومع ذلك، قد تواجه الميزانيات المخصصة لشهر رمضان بعض التحديات هذا العام، حيث يقع الشهر الكريم بعد مناسبات احتفالية أخرى مثل الجمعة السوداء وموسم كرة القدم. وذلك يدعو العلامات التجارية إلى أن تعتمد استراتيجيات تخرجها من الصخب التسويقي السائد خلال الشهر الكريم وتجعلها تتميز، ولكن مع الحفاظ أيضاً على موقعها في قلب الحدث. بعبارة أخرى، على العلامات التجارية أن تتخطى معضلة الانتماء، وهي الظاهرة التي تتضخم مع مرور كل شهر رمضان متوالي، حيث يؤدي سعي العلامات التجارية إلى تحقيق الانتماء إلى تجريدها من طابعها الخاص وجوهرها الحقيقي.

#الانتماء_بتميز

إذاً كيف يمكنك أن تنتمي خلال الشهر المبارك مع الحفاظ على هوية علامتك التجارية والتميز؟

قد تبدو هذه مهمة مستحيلة، ولكنها قصة حقيقية على منصة تيك توك، حيث تقدر العلامات التجارية أن تعتنق الشهر المبارك بمختلف جوانبه، مثل الطرق العديدة التي يمكن الاحتفال به من خلالها، والوجوه والأصوات المتنوعة التي تبث فيه الحياة، إضافة إلى المجتمعات المختلفة التي يمكن التعبير من خلالها.

كما أن منصة تيك توك تمكن العلامات التجارية من الانتماء بتميز بغض النظر عن مجال اختصاصها، والأرقام كفيلة بأن تثبت قدرة تيك توك على تحقيق النتائج للعلامات التجارية عبر مختلف الفئات.

نحن نفتخر بهذه الأرقام ولذلك قررنا أن نصنع منها سلسلة من مقاطع الفيديو مستوحاة من شهر رمضان المبارك حيث تقدم بيانات ومعلومات أساسية للعلامات التجارية على تيك توك، مع التركيز على بعض أهم المجالات. يمكن مشاهدة الحلقات هنا ومتابعة القراءة لاستكشاف المعلومات الخاصة بكل من القطاعات.

قطاع السيارات
لطالما كان شهر رمضان من أفضل الفترات لشراء سيارة، وتعد تيك توك بمثابة صالة عرض افتراضية لشركات السيارات لتتمكن من أن تنتمي بتميز في الشهر المبارك. وبحسب بحث صادرٍ عن شركة والنت أنليميتيد Walnut Unlimited ، فإن 80% من الناس يبدون فكرة إيجابية عن السيارات التي يتم الإعلان عنها على تيك توك، كما وجدت دراسة أجرتها تيك توك في دول مجلس التعاون الخليجي أن مستخدمي المنصة أكثر احتمالاً بنسبة 72% أن يشاركوا أفكارهم عن السيارات على الإنترنت مقارنة بمستخدمي المنصات الأخرى.

قطاع التجارة الإلكترونية 
تمثل تيك توك مركزاً تجارياً رقمياً طوال أيام السنة، ولكن هذا الدور يزداد أهمية خلال الشهر المبارك ولاسيما خلال الفترة التي تسبق عيد الفطر. وبناءً على بيانات صادرة عن شركة ابسوس IPSOS، فإن 72% من مستخدمي المنصة يرغبون في مشاهدة مقاطع فيديو تتضمن مراجعات عن المنتجات وفتح العلب والهدايا. ووفقاً لنتائجنا، فإن 85% من المستخدمين الذين شاهدوا مقاطع الفيديو من صانعي المحتوى، ينتقلون بشكل مباشر من التعرف على المنتج واكتشافه، إلى مرحلة الشراء. 

قطاع الأغذية والمشروبات
منصة تيك توك توفر تجربة غامرة وكاملة العرض على الشاشة ومدعومة بالصوت، مما يجعلها الوجهة لمقاطع الفيديو التي تجري الريق في مجال الأغذية والمشروبات. فسواء كنت تبحث عن الإلهام للوصفات من خلال هاشتاغ #كتاب_طباخ_تيك_توك (#TikTokCookBook) أو تعرض كواليس إعدادك للإفطار، يتمتع هاشتاغ #فود_توك (#FoodTok) بنكهات مختلفة على المنصة خلال الشهر المبارك. وتجدر الإشارة إلى أن الوصفات الرمضانية حصدت 564 مليون مشاهدة على تيك توك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا السنة الماضية، وذلك بالاستناد إلى بيانات داخلية. 
 
قطاع منتجات الرفاهية
خلال شهر رمضان، يمكن للعلامات التجارية الفاخرة أن تستفيد من تيك توك بصفة بوتيك رقمي لها للوصول إلى هواة المنتجات الفخمة وعشاق الرفاهية الذين يحبون أن يقدموا لأنفسهم وللآخرين الهدايا القيمة. حيث إن 67% من المستخدمين يجدون الإلهام للمنتجات الفاخرة على تيك توك، وذلك بناءً على بحثٍ أجرته شركة ريدسير Redseer، في حين أن 71% من عمليات الشراء للمنتجات الفاخرة التي تتم تأثراً بتيك توك هي عمليات شراء اندفاعية. 

قطاع الجمال والعناية الشخصية
خلال أحلى أشهر السنة، يكون خبراء الجمال والعناية الشخصية على تيك توك على استعداد للإطلال بكل تألق وراحة نفسية. وفي شهر رمضان، يمكن للعلامات التجارية الخاصة بالجمال والعناية الشخصية الاستفادة من هذه المجتمعات لإخبار قصة علامتهم ودفع المستخدمين إلى شراء المنتجات، حيث إن مستخدمي تيك توك أكثر احتمالاً بمرتين أن ينطلقوا على الفور إلى شراء منتجٍ اكتشفوه على المنصة، بناءً على نتائج صادرة عن شركة والنت أنليميتيد Walnut Unlimited.

الخلاصة
الحملات التسويقية الأكثر نجاحاً في شهر رمضان هي التي ستربط العلامة التجارية بالمناسبة مع الحفاظ على جوهرها الخاص. وبالوجود على المنصة الأكثر تنوعاً وشمولية، يمكن للعلامات التجارية عبر مختلف الفئات أن تنتمي بتميز خلال الشهر المبارك.

طباعة