طوّرت منصّة رقمية متخصصة بتوزيع منتجات طب الأسنان

شركة ناشئة تنطلق من «منطقة 2071» في دبي إلى العالمية

«توثبيك» توسعت في غضون عامين إلى 3 دول هي: مصر ولبنان وقطر. من المصدر

نجحت شركة «توثبيك» الناشئة، بالانطلاق من «منطقة 2071» التابعة لمؤسسة دبي للمستقبل، إلى العالمية عبر تطوير منصّة رقمية متخصصة بطب الأسنان، تتيح للمستخدمين العثور على جميع منتجات طب الأسنان بسهولة وطلبها من الأسواق المحلية، إضافة إلى مجموعة متنوّعة من الخيارات التمويلية.

وأفاد بيان صادر، أمس، بأن «توثبيك» الإماراتية، توسعت في غضون عامين فقط إلى ثلاث دول جديدة هي: مصر ولبنان وقطر.

وتضم منصّة الشركة حالياً أكثر من 50 ألف مستخدم، و390 مورداً محلياً، فيما باعت الشركة أكثر من 67 ألف منتج حتى الآن.

ووقعت الشركة، أخيراً، اتفاقيات لبدء عملياتها في السعودية والكويت، خلال الربع الأول من العام الجاري، فيما تستعد لدخول السوق الألمانية والنمساوية والسويسرية في الربع الثالث من العام ذاته.

وأكد الشريك الإداري في «توثبيك»، ساري أزاكير، أهمية دور «منطقة 2071» التي تشرف عليها مؤسسة دبي للمستقبل، في دعم انطلاقة الشركة بالفترة الماضية، لاسيما خلال فترة جائحة «كورونا»، عبر تسهيل التواصل مع الجهات الحكومية والهيئات التنظيمية المختصة والشركات التكنولوجية، إضافة إلى تقديم مختلف أنواع الدعم مثل توفير مساحة عمل مخصصة وتقديم التوجيه والدعم والخدمات الضرورية.

وبفضل شبكة العلاقات الواسعة التي توفرها «منطقة 2071» على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي، نجحت شركة «توثبيك» بالحصول على جولتي تمويل حتى الآن، حيث جمعت 2.8 مليون دولار في جولة ما قبل التأسيس، و15 مليون دولار في الجولة الأولى (Series A Round).

تسهيلات

توفر «منطقة 2071» للشركات الناشئة وروّاد الأعمال المشاركين في برامجها ومبادراتها فرصة الوصول بسهول إلى عدد كبير من مبادرات مؤسسة دبي للمستقبل وحكومة الإمارات، مثل مركز الثورة الصناعية الرابعة في الإمارات، ومختبرات دبي للمستقبل، ومركز الشباب، ومسرّعات دبي المستقبل، ووزارة اللامستحيل، ومختبر التشريعات وغيرها.

كما تقدم المنطقة الكثير من التسهيلات المتعلقة بتأشيرات الإقامة، ورخص تأسيس الشركات، وتأمين مساحات العمل، والورش التدريبية والأنشطة التفاعلية، إضافة إلى تسهيل وصولهم إلى مجموعة متنوّعة من الجهات الحكومية والخاصة والاستثمارية في دبي والمنطقة.

طباعة