"أبوظبي للجودة والمطابقة" يعتمد معايير أبوظبي الفنية للتغليف المقاوم لوصول الأطفال للمنظفات والمواد الخطرة

اعتمد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة معايير أبوظبي الفنية للتغليف المقاوم لوصول الأطفال للمنظفات والمواد الخطرة والتي تهدف إلى توفير معلومات لموردين منتجات المواد الكيميائية والمنظفات ومنشآت التعبئة وتجار التجزئة حول متطلبات استخدام العبوات المقاومة لوصول الأطفال وحمايتهم.

جاء ذلك خلال الاجتماع ال 43 للجنة الفنية لمعايير أبوظبي الفنية حيث تقدم مركز أبوظبي للصحة العامة بطلب إعداد هذه المعايير التي تضمن توجيه مستوردي المواد الكيميائية على تحديد المنتجات التي يستوجب تعبئتها في عبوات تحتوي على أغطية مقاومة لوصول الأطفال.

وقال المدير التنفيذي لقطاع خدمات المطابقة والمواصفات بالمجلس ورئيس اللجنة بدر خميس الشميلي أن معايير أبوظبي الفنية للتغليف المقاوم لوصول الأطفال للمنظفات والمواد الخطرة تسهم في التقليل والحد من إصابات الأطفال بسبب التسمم من المواد الخطرة والمنظفات المنزلية وذلك من خلال تطبيق أغطية القفل المحكم المقاوم للفتح من قبل الأطفال على المنتجات المنزلية الخطرة.  
وأضاف أن أهمية هذه المعايير  تكمن في توفير المواصفات الفنية الخاصة بسلامة المنتجات ذات الوصول السهل للأطفال حيث تعتبر مرجعاً رسمياً يستند عليه   المصنعون وشركات التعبئة لتطبيقها بما يسهم في التشجيع على خلق بيئة أمنة للأطفال وأفراد المجتمع في إمارة أبوظبي.

وأوضح الشميلي أن معايير أبوظبي الفنية للتغليف المقاوم لوصول الأطفال للمنظفات والمواد الخطرة تعد ركيزة مهمة لتقليل العبء الصحي على الخدمات الصحية من خلال الحفاظ على سلامة وصحة الأطفال وذلك لمساهمتها بشكل كبير في تقليل حالات التسمم من المنتجات المنزلية الخطرة والأثار الخطرة الناتجة التي تؤثر على جودة حياة الطفل.

شارك في إعداد معايير أبوظبي الفنية للتغليف المقاوم لوصول الأطفال للمنظفات والمواد الخطرة ضمن فريق مجموعة العمل ممثلون عن عدد من الجهات من أهمها دائرة الصحة أبوظبي ودائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي ودائرة تنمية المجتمع وهيئة أبوظبي للطفولة المبكرة وجامعة خليفة للتكنولوجيا.

طباعة