"الاتحاد للطيران" تزيد الرحلات إلى شنغهاي

تستعد الاتحاد للطيران لتعزيز الربط الجوي بين دولة الإمارات والصين العام المقبل مع زيادة رحلاتها الأسبوعية على خط أبوظبي شنغهاي.
ورهناَ بالموافقات التنظيمية، واعتباراً من فبراير 2023، ستسّير الناقلة رحلتين أسبوعياً إلى مطار بودونج الدولي على متن طائراتها الحديثة من طراز بوينغ 787و 777.
وإلى جانب الرحلة الأسبوعية إلى العاصمة بكّين، ورحلتين أسبوعياً إلى مدينة غوانزو، ستوفر هذه الإضافة للمسافرين خمس رحلات أسبوعية بدون توقف بين أبوظبي والصين.
ونوه مارتن درو، نائب الرئيس لشؤون المبيعات العالمية والشحن في الاتحاد للطيران بأهمية إضافة رحلة ركاب أسبوعية ثانية إلى شنغهاي بعد تخفيف إجراءات السفر المتعلقة بكوفيد.
وأضاف ان الصين تعد من أهم الأسواق بالنسبة للاتحاد للطيران، وتساهم شنغهاي بدور محوري في حركة شبكتنا كونها واحدة من أكبر المراكز التجارية والمالية في البلاد..مؤكدا التزام الاتحاد للطيران بتطوير عملياتها إلى الصين.
ويأتي إعلان اليوم بعد اطلاق رحلات من دون توقف بين أبوظبي وغوانزو في أكتوبر 2022، عندما أصبحت الاتحاد للطيران أول شركة طيران دولية تشغل رحلات مسافرين طويلة إلى أهم ثلاث وجهات صينية منذ بداية الجائحة.

طباعة