«أو تي إيه»: ذروة الطلب السياحي في دبي تتضاعف 26 ديسمبر الجاري

الطلب السياحي على دبي يتواصل في فترة ما بعد نهاية رأس السنة بمعدلات أكبر. أرشيفية

أظهرت بيانات لشركة «أو تي إيه» المتخصصة في مؤشرات قطاع السياحة والسفر، ومقرها بريطانيا، نمواً متواصلاً في عمليات البحث عن دبي كوجهة دولية للزيارة، مشيرة إلى أن ذروة الطلب السياحي على دبي تتركز في الأسبوع الذي يبدأ من 26 ديسمبر الجاري، وهو ضعف مستوى الطلب مقارنة بالأسبوع الذي يبدأ من 19 ديسمبر.

وأشارت بيانات المؤسسة إلى أن الطلب السياحي على دبي يتواصل في الفترة التي تلي نهاية رأس السنة، بمعدلات أكبر مقارنة بالأسابيع الأولى من ديسمبر الجاري، لافتة إلى أن عمليات البحث عن رحلات جوية انعكست أيضاً على البحث عن الإقامة في المنشآت الفندقية.

وأوضحت أن المملكة المتحدة استحوذت على نحو 23% من إجمالي عمليات البحث عن رحلات طيران إلى دبي خلال ديسمبر الجاري، تلتها الهند بنسبة 10%، وألمانيا وإيطاليا بنسبة 7% لكل منهما، وفرنسا بنسبة 4%، لافتة إلى أن هذه المؤشرات تنطبق إلى حد كبير مع عمليات البحث عن إقامة فندقية.

وأشارت إلى أن الهند والمملكة المتحدة تستحوذان على نحو 29% من عمليات البحث عن إقامات فندقية، وألمانيا وروسيا بنسبة 8 و6% لكل منهما، تليها أميركا في المركز الخامس بنسبة 5%.

طباعة