«أبوظبي الأول» يطلق الحساب الجاري المرتبط بالاستدامة

أطلق بنك أبوظبي الأول، الحساب الجاري الجديد المرتبط بالاستدامة للعملاء من الشركات، مشيرا إلى أن الحساب المستدام، سيعمل على دعم العملاء في تحقيق أهداف الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، من خلال جعل أنشطة التنمية المستدامة جزءاً من الإدارة اليومية للنقد.
وأفاد البنك في بيان، بأنه كما هو الحال بالنسبة للحسابات الجارية التقليدية، يمكن لعملاء الشركات استخدام الحساب المستدام للاحتفاظ بالسيولة اليومية اللازمة لمتطلبات الأعمال ودفع واستلام المستحقات.
وأكد البنك أنه سيحرص على استخدام المبالغ المودعة في الحسابات لتمويل المشروعات المستدامة، بما ينسجم مع إطار عمل التمويل المستدام في البنك.
وأشار إلى أن «لاندمارك ريتيل»، تعتبر واحدة من أكبر مؤسسات البيع بالتجزئة في المنطقة، وأول شركة تفتح حساباً جارياً مستداماً مع بنك أبوظبي الأول، تماشياً مع التزامها بتحويل منتجات الخزينة إلى منتجات مستدامة.
ويمثل الحساب الجديد رافداً قوياً لمحفظة بنك أبوظبي الأول المتنامية من المنتجات والخدمات المرتبطة بالحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، التي تشمل السندات الخضراء والقروض المرتبطة بالاستدامة.
كما تسهم هذه الخطوة في ترسيخ مكانة البنك كرائد للاستدامة في القطاع المصرفي، لكونه أول بنك يصدر سندات خضراء عام 2017، وأول بنك ينضم إلى التحالف المصرفي لخفض صافي الانبعاثات الكربونية على مستوى دولة الإمارات و دول مجلس التعاون الخليجي.
 

طباعة