يضم تجارب جديدة تقوم بتشغيلها علامات تجارية عالمية

«ميريكس للاستثمار» تدشن أعمال تطوير «لامير ساوث» بدبي

الوجهة الجديدة ستمتاز بإطلالات بحرية بانورامية فريدة. وام

أعلنت مجموعة «ميريكس» للاستثمار، المشروع المشترك بين «دبي القابصة» و«بروكفيلد» لإدارة الأصول، عن تطوير شاطئ «لا مير ساوث» تحت مسمى «جي 1 بييتش»، الذي سيضم ثلاث تجارب جديدة كلياً ستقوم بتشغيلها علامات تجارية عالمية، تدشن وجودها للمرة الأولى في دبي، عبر الوجهة الجديدة التي ستضم «جي جي ريجولاتو» و«باولي» و«Sirene Beach by Gaia».

يأتي ذلك في إطار خطط «ميريكس» الاستراتيجية الرامية إلى الإسهام في تعزيز أداء قطاع السياحة والضيافة في إمارة دبي. وستمتاز الوجهة الجديدة بإطلالات بحرية بانورامية فريدة، إضافة إلى ضمها 10 مطاعم فاخرة، يمكن للزوار الاستمتاع بها من شروق الشمس إلى غروبها.

وستسهم أعمال التطوير في تسهيل التنقل للزوار، من خلال خدمات اصطفاف السيارات ومواقف السيارات الواسعة وخدمات التنقل بعربات الغولف والممرات الخضراء، والتي ستكون مظللة في النهار ومضاءة في الليل، لخلق أجواء مثالية لمرتادي الشاطئ. وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة «ميريكس» للاستثمار، شهرام شمسي: «يشكّل (جي 1 بييتش) إضافة مميزة لقطاع الضيافة في دبي، حيث سيكون وجهة رائدة للحياة العصرية وقطاع الأعمال، إذ إن إضافة الوجهات البحرية الجديدة العاملة في النهار والليل، سيضع تصوراً جديداً للطريقة التي يستمتع بها الزوار بتجربة تفاعلية ومتطورة».

طباعة