أكد مواصلة دوره الريادي في تنفيذ أجندة التوطين

«الإمارات دبي الوطني» يعيّن كوادر إماراتية في مناصب قيادية عُليا

أعلن بنك الإمارات دبي الوطني، عن إجراء تغييرات استراتيجية عدة ضمن اللجنة التنفيذية للمجموعة، وتوسيع نطاق مسؤوليات عدد من كبار أعضاء الإدارة التنفيذية الحالية.
ورحّب سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني بالأعضاء الجدد، مشيداً سموه بأن يكون 70% من أعضاء اللجنة التنفيذية للمجموعة في دولة الإمارات من المواطنين الإماراتيين، فيما يواصل البنك ترسيخ مكانته الرائدة في المنطقة.
وقال سموه: «إنه من دواعي سرورنا أن نرى بأن جهودنا وخططنا لتطوير الكوادر الوطنية على المدى الطويل قد تبلورت على أرض الواقع، من خلال تعيين كوكبة من الإداريين الإماراتيين في المناصب القيادية العليا في المجموعة. كما أننا نشعر بفخر كبير أن يكون 70% من أعضاء فريق الإدارة العليا للبنك في دولة الإمارات من المواطنين الإماراتيين». وتابع سموه: «نحن على ثقة بأننا سنتمكن، تحت إشراف فريق الإدارة العليا الجديد، من الاستفادة من العديد من فرص النمو المستقبلية القيّمة، ومواصلة ترسيخ مكانتنا كبنك رائد في المنطقة».

ووفقاً لبيان البنك، فإن أحمد القاسم الذي يشغل حالياً منصب رئيس الأعمال المصرفية للشركات والمؤسسات للمجموعة، وهو عضو في اللجنة التنفيذية للمجموعة، توسعت صلاحياته الآن لتشمل الأسواق العالمية والخزينة والأبحاث، ليصبح بذلك رئيس الأعمال المصرفية المؤسسية للمجموعة.
كما تم تعيين عمار الحاج، رئيساً للخزينة والأسواق العالمية للمجموعة، وتعيين مروان هادي، رئيساً للخدمات المصرفية للأفراد وإدارة الثروات وعضواً في اللجنة التنفيذية للمجموعة خلفاً لسوفو سركار، الذي سيتقاعد من منصبه الحالي بعد مسيرة مهنية ناجحة لدى البنك استمرت 10 سنوات.

وأكد بنك الإمارات دبي الوطني مواصلة دوره الريادي في تنفيذ أجندة التوطين، عن طريق الاستثمار بزخم في تنمية وصقل المهارات، وإعادة تأهيل وتطوير المواطنين الإماراتيين من خلال برامج التدريب والتطوير المعتمدة عالمياً في جميع أنحاء العالم.
كما يقوم حالياً بتوظيف الإماراتيين لشغل أدوار وظيفية في التحليلات الرقمية والمتقدمة. وأطلق أخيراً برنامج «روّاد» المتميز للطلبة حديثي التخرج، والذي يوفر تجارب تعليمية فريدة واستثنائية محلياً وعالمياً لأفضل الخريجين الإماراتيين في دولة الإمارات، ما يتيح وفرة في المواهب الإماراتية المؤهلة لشغل مناصب في الإدارة العليا مستقبلاً.
 

طباعة