تتضمن تقسيط مدفوعات تذاكر الطيران وحجوزات الفنادق والإنفاق خارج الدولة

بنوك تقدّم عروضاً على استخدام بطاقات الائتمان دون رسوم أو فوائد

صورة

تتسابق بنوك عاملة في الدولة لتقديم عروض لعملائها على بطاقات الائتمان، تتضمن التقسيط من دون رسوم أو فوائد لمدفوعات شراء تذاكر الطيران وأميال السفر، إضافة إلى حجوزات الفنادق والتسوّق، فضلاً عن الإنفاق خارج الدولة، بمبالغ تبدأ من 1000 درهم فما فوق، مع إمكانية السداد على أقساط تمتد حتى 12 شهراً.

وبحسب تلك البنوك، فإن العروض التي أطلقتها بمناسبة عيد الاتحاد وإجازة الفصل الدراسي الأول، تنتهي في 15 يناير المقبل.

شروط وأحكام

ووفقاً للرسائل التي أرسلتها معظم البنوك إلى عملائها، فإن العروض على استخدام بطاقات الائتمان، تتميز بصفر رسوم على غير المعمول به، إذ عادة ما تكون هناك رسوم مقابل طلب تقسيط المشتريات بكل أنواعها تراوح ما بين 70 و100 درهم عن كامل مبلغ التقسيط.

وأوضحت الشروط والأحكام المصاحبة لهذه الخدمة، أنه يمكن للعميل إلغاء خطة التقسيط في أي وقت توافر لديه كامل المبلغ المستخدم من البطاقة ورغب في السداد، وذلك من دون أي رسوم أو فوائد أيضاً.

كما أعاد عدد من البنوك ميزة استرجاع نسبة من النقد «الكاش» بقيمة تراوح ما بين 300 وحتى 3000 درهم عند استخدام البطاقة بحسب قيمتها، بعد أن كانت البنوك أوقفتها خلال انتشار جائحة كورونا.

جذب

وتعقيباً، قال المصرفي، تامر أبوبكر، إن البنوك تتسابق في جذب العملاء وتشجيعهم على استخدام بطاقات الائتمان، لاسيما في مواسم الأعياد وفترة الإجازات.

وأضاف أن العروض التي تقدّمها البنوك حالياً تأتي خصيصاً بمناسبة عيد الاتحاد بجانب عطلة المدارس، خصوصاً بعد فتح الاقتصاد بشكل كامل، وإلغاء جميع قيود واشتراطات السفر.

وأوضح أبوبكر، لـ«الإمارات اليوم»، أن تلك العروض على استخدام بطاقات الائتمان، تتضمن أميالاً مجانية للسفر عند مبالغ محددة للإنفاق أو استرداد رصيد «كاش» أو تقسيط مشتريات من دون رسوم أو فوائد، بجانب إمكانية استخدام البطاقة خارج الدولة بعملة البلد الذي يوجد فيه العميل، مع فارق بسيط في قيمة تحويل العملة مقارنة بشركات الصرافة، مشيراً إلى أن هذه الميزة لم تكن موجودة من قبل.

مواكبة التطورات

وبيّن أبوبكر، أن عدم وجود فروق كبيرة في سعر تحويل العملات المختلفة يشجع الكثير من العملاء على الاكتفاء ببطاقة الائتمان عند السفر وعدم حمل «الكاش» أو شراء كميات كبيرة من عملة الدولة التي يتوجه إليها. ولفت إلى أن البنوك تحاول مواكبة التطورات في عمليات الدفع، وتحرص على راحة العميل وتوفير خدمات سريعة ومضمونة، كما أنها في الوقت نفسه تخفّض الرسوم بسبب المنافسة القوية.

العروض التي أطلقتها البنوك بمناسبة «عيد الاتحاد» وإجازة المدارس تنتهي في 15 يناير المقبل.

طباعة