«ديوا»: تنفيذاً لمكرمة محمد بن راشد بتوفير فرص عمل إضافية للمواطنين

تقديم متاجر «شلالات حتّا المستدامة» لمواطني المنطقة مجاناً

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي، عن تقديم متاجر التجزئة التي تضم ‏المقاهي ‏والمطاعم وملاعب للأطفال، إضافة إلى متاجر بيع العسل ‏والمنتجات المحلية والهدايا التذكارية، ضمن مشروع «شلالات حتا المستدامة»، مجاناً لمواطني منطقة «حتا»، كمكرمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إلى مواطني «حتّا»، لتوفير فرص عمل إضافية، وتلبية احتياجات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

مسؤولية مجتمعية
وأفادت الهيئة في بيان لها، بأن خطوتها تأتي تنفيذاً لمكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إلى مواطني «حتا»، لتوفير فرص عمل إضافية، وتلبية احتياجات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.
وأوضحت «ديوا» أنه وتنفيذاً لرؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، فقد أرست الهيئة مشروع «شلالات حتا المستدامة»، بكلفة تبلغ نحو 46 مليون درهم، كجزء من مسؤوليتها المجتمعية والاستثمارية، ليكون هذا المشروع واجهة سياحية مميزة.

تطوير المنطقة
وقال العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، إنه «وفي إطار رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحقيق تنمية شاملة ومستدامة في جميع أنحاء إمارة دبي، وأن تكون (حتّا) مركز جذب سياحياً واستثمارياً بامتياز، مع الحفاظ على تراث المدينة العريق، وطبيعتها الجذابة، تنفذ الهيئة مشروعات رائدة في (حتّا) تهدف من خلالها إلى المساهمة في تطوير المنطقة، وتوفير فرص عمل مبتكرة لمواطني المنطقة وتعزيز سعادة المجتمع».
وأضاف الطاير: «نحرص في تنفيذ مشروع (شلالات حتا المستدامة)، على استخدام أحدث التقنيات، وأكثرها تطوراً وأماناً، لتلائم الظروف الجيولوجية لمنطقة (حتّا)، مع مراعاة أعلى المعايير البيئية العالمية، للحفاظ على (محمية حتّا الجبلية)، وليتناغم المشروع مع محيطه في منطقة (حتّا)، ويقدّم تجربة نوعية وفريدة لسياح دولة الإمارات، والمساهمة في إبراز الجمال الكائن في المناطق الجبلية بالدولة».

أهداف المشروع
وتابع الطاير: «يهدف مشروع (شلالات حتّا) ‏إلى إيجاد بيئة طبيعية مستدامة، إضافة إلى تطوير المنطقة، وتحويلها إلى مساحات ترفيهية، ومناطق جذب سياحية ‏في دولة الإمارات».
وقال إن الفكرة بدأت بإنشاء قناة مائية ‏طبيعية من الشلال، تتماشى مع طبيعة المنطقة في «حتّا»، لتشكل ‏حولها مساحات خضراء ‏تقسم المشروع إلى أربع واحات رئيسية، تمثل فرصاً استثمارية ‏للمقاهي ‏والمطاعم، وملاعب للأطفال، إضافة ‏إلى متاجر بيع العسل، ‏والمنتجات المحلية، والهدايا التذكارية، والتي ستقدم كمكرمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، إلى مواطني «حتّا» لتوفير فرص عمل إضافية، وتلبية احتياجات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

فكرة مبتكرة
ووفقاً لهيئة كهرباء ومياه دبي، ينفرد مشروع «شلالات حتا المستدامة» ‏بفكرته المعمارية المبتكرة المستوحاة من ‏تصميم خلية النحل السداسية، ‏حيث تشتهر «حتّا» بكونها مركزاً عالمياً لإنتاج العسل الطبيعي ‏ذي الجودة العالية.
وتم ربط واحات المشروع بجسور عابرة ‏للقناة المائية، لتشكل موقعاً حيوياً وخلاّبا ‏لقضاء وقت ممتع ‏والتقاط أجمل الصور التذكارية.
وأكدت الهيئة أنه في وكل خطوة من المشروع، حرصت على استخدام مواد مستدامة ‏تندمج مع الطبيعة المحيطة، وتضفي جمالاً خاصاً على كل تفصيل فيه، لتنتهي القناه المائية ‏عند بحيرة تشكل نظاماً بيئياً وبيولوجياً متنوعاً، وتعزز حياة مائية طبيعية متوازنة.
كما تم اختيار موقع المنطقة المخصصة للعب الأطفال بعناية، ‏حيث أنه يتقاطع مع مراكز الواحات الثلاث المخصصة للمقاهي والمطاعم، ما يسمح لأهالي الأطفال بمراقبتهم.
 

طباعة