شركة كورية تستهدف 600 مليون دولار صادرات غذائية للإمارات

نظمت شركة «كوريا لمصايد الأسماك الزراعية وتجارة الأغذية» (مركز إيه تي)، أخيراً، معرضاً للأعمال في دبي يضم نخبة من أبرز مورّدي منتجات الأغذية الكوريين. وقد بلغت قيمة صادرات كوريا من المنتجات الزراعية والمأكولات البحرية إلى دولة الإمارات 300 مليون دولار تقريباً، فيما يتوقع «مركز إيه تي» أن يتضاعف هذا الرقم إلى 600 مليون دولار على مدار السنوات الخمس المقبلة.

وتضمنت قائمة الجهات العارضة في الحدث نخبة من كبار الموردين لمنتجات الجنسنغ الكورية، بما في ذلك «أورغانيك لوف كومباني» و«جيتشن جنسينغ هيرب» و«جرين كومباني» و«نونغيوب هانسامين» و«كوريان جنسنغ كوربوريشن». وعقدت هذه الشركات لقاءات مع أكثر من 100 مسؤول ضمن قطاع الرعاية الصحية المحلي لمناقشة الفوائد العشبية لنبات الجنسنغ، كتعزيز الجهاز المناعي، ودوره في تقليل معدل الإصابة بالسرطان ومخاطر كوفيد، فضلاً عن بحث إمكانية دمج منتجات الجنسنغ في قطاع الرعاية الصحية في الإمارات.

وقال هيوك كيم، رئيس «مركز إيه تي» في دبي: «تتمثل مهمتنا في دولة الإمارات بالترويج للمنتجات الزراعية الكورية وتعزيز الصادرات. حيث تشكل دبي وجهة بالغة الأهمية بالنسبة لنا، ونجاحنا في دبي سينعكس إيجاباً على أنشطتنا في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط. ولذلك، نحن حريصون على ترسيخ مكانتنا هنا وإبراز الجودة الفريدة والعالية التي تتمتع بها المنتجات الزراعية الكورية أمام المستهلكين في الإمارات».

وأضاف: «يعتبر نبات الجنسنغ من المنتجات الجديدة نسبياً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتم تصديره لأول مرة إلى الدولة خلال العام الماضي فقط. غير أننا نلاحظ أن هناك اهتماماً متنامياً بالثقافة الكورية وهو ما يشجعنا على تكثيف الجهود لتعزيز صادراتنا إلى الدولة». وتقدر قيمة صادرات كوريا من منتجات الجنسنغ إلى مختلف أنحاء العالم بـ 200 مليون دولار أمريكي. وأعلن «مركز إيه تي» عن خطط للاستثمار بكثافة في عمليات تسويق وتوزيع منتجات الجنسنغ الكورية بمختلف أنحاء المنطقة انطلاقاً من بوابة دبي. وتتوفر منتجات الجنسنغ في الوقت الراهن في 690 صيدلية على امتداد الإمارات.

طباعة