وقعتها شركات كورية في مجال الطاقة

385 مليون درهم صفقات لـ15 شركة ضمن "أسبوع الطاقة الكوري من الإمارات"

عَقدت أفضل 15 شركة كورية في مجال الطاقة، في النسخة الثانية من (أسبوع الطاقة الكوري الإماراتي) أكثر من 278 اجتماع شراكة محتمل ووقعت 12 مذكرة تفاهم.
وذكرت الشركات الكورية إنها أبرمت صفقات تزيد قيمتها عن 385 مليون درهم خلال يومي المعرض ، وقالت إنها تتطلع إلى تعميق الاستثمارات والشراكات التجارية في دولة الإمارات، في مبادرات الطاقة الخضراء المستدامة مع اتفاقية شراكة اقتصادية شاملة (CEPA) بين البلدين، في طور الإعداد الفوري.
       
وحسب بيان صحفي، قال منظمو أسبوع الطاقة الكوري الإمارات 2022 الذي اختتم اليوم، (فيريفير دبي)، (www.verifair.org)إن غالبية المشاركين من الشركات في المعرض يمثلون قطاع الطاقة المتجددة ، ويحرصون على شق طريقهم في سوق الطاقة المستدامة في الإمارات العربية المتحدة من خلال التركيز المتزايد على الاقتصاد الدائري ومشاريع الطاقة البديلة الخالية من انبعاثات الكربون ، والتي ستساهم في تحقيق صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2050 لدولة الإمارات.

وأشار شول وون إم، رئيس معهد تطوير مشاريع الطاقة (EVEDI) إلى أن هناك عدد كبير من المشاريع المشتركة مع حجم استثمارات يصل إلى مليارات الدولارات في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ودول أخرى في المنطقة والتي ستعود بالنفع المتبادل على البلدين في دعم الحياد الاستراتيجي للكربون في كل منهما".
وقد شمل المعرض نخبة من المنظمين وهم وزارة التجارة والطاقة والصناعة في كوريا، وجهة
الاستثمار المستقبلية، جولا نامدو، وشركة كوريا للطاقة الكهربائية (كيبكو)، ومشغلي ومطوري أول
 محطة للطاقة النووية في العالم العربي ، براكة للطاقة النووية، محطة توليد الكهرباء ، Jeonnam Technopark ، EVEDI و Interfairs كوريا.

جدير بالذكر أن الإمارات العربية المتحدة تعد أكبر شريك تجاري لكوريا في العالم العربي، حيث بلغت قيمة التجارة الثنائية 9.4 مليار دولار أمريكي اعتبارا من عام 2020 وأكثر من 2 مليار دولار، في النصف الأول من عام 2021، وعُقد هذا العام أكثر من 278 اجتماعًا محتملاً للشراكة الفردية في المعرض، وتم حتى الآن توقيع 12 مذكرة تفاهم، بينما لا يزال هناك المزيد في طور الإعداد.

طباعة