أبوظبي خالية من الشامبو المسبب للسرطان

أكد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة أن منتجات مستحضرات التجميل والعناية الشخصية من الشامبو  الخاص بإحدى  العلامات التجارية العالمية المشهورة والتي تم سحبها من الأسواق المحلية في الولايات المتحدة الاميركية لتسببها بأمراض سرطانية غير متداولة وغير متاحة للبيع في الأسواق المحلية في إمارة أبوظبي.

وكانت إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة الامريكية قد أعلنت عن تحذير من بعض منتجات مستحضرات التجميل والعناية الشخصية التي تحتوي على رذاذ بسبب محتواها من البنزين المسبب للسرطان.

وأوضح مدير إدارة تطوير الأعمال وإسعاد المتعاملين بالمجلس سلطان المهيري أن قطاع خدمات الأسواق والمستهلكين بالمجلس يحرص على متابعة ورصد حالات سحب المنتجات التجارية من الأسواق الإقليمية والعالمية عبر منصات رصد الكترونية معتمدة دولياً ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأنها عبر سحبها من الأسواق المحلية بالتنسيق والتعاون مع وكيل المنتج في الدولة.

وقال إنه بعد رصد سحب المنتج في الولايات المتحدة الامريكية تم فوراً التنسيق بهذا الشأن والاجتماع بشركة ( يونيليفر PIC  ) الوكيل الحصري للعلامة التجارية في منطقة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للتأكد من سحب منتجات تجارية شهيرة من الشامبو الجاف الهوائي من أسواق ومنافذ بيع امارة ابوظبي ومنها المنصات الالكترونية حيث تبين أنها غير متداولة في الأسواق المحلية.

وأكد أن شركة يونيليفر الوكيل الحصري للعلامة التجارية للمنتج قامت بمخاطبة كبرى منصات البيع الالكترونية بإزالة هذه المنتجات من منصاتها وطالبت إدارتها بالتواصل مع المستهلكين من دولة الإمارات الذين اشتروا أياً من هذه المنتجات باسترجاعها وإعادتها وتحذيرهم من استخدامها.

طباعة