مشروع مشترك في مونتينيغرو بين «بي إم هولدينغز» و«الأحواض الجافة العالمية»

«أدرياتيك 42» لصيانة اليخوت الفاخرة يدخل مرحلة التشغيل

رئيس مونتينيغرو ومسؤولو «دبي للاستثمارات الحكومية» و«دي بي ورلد» خلال حفل التدشين. من المصدر

دشّنت شركة «بي إم هولدينغز» التابعة لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، وشركة الأحواض الجافة العالمية، إحدى شركات مجموعة «دي بي ورلد»، مشروع «أدرياتيك 42» المشترك لتصليح وصيانة وتجديد اليخوت الفاخرة، الذي دخل مرحلة التشغيل رسمياً.

وشهد حفل تدشين المرفق، رئيس مونتينيغرو، ميلو جوكانوفيتش، والعضو المنتدب لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، محمد الشيباني، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة «دي بي ورلد»، سلطان أحمد بن سليّم.

وكانت حكومة مونتينيغرو منحت امتيازاً مدته 30 عاماً، كان سابقاً لـ«حوض بيجيلا لبناء السفن»، لمصلحة «أدرياتيك 42» الذي يخضع لعملية إعادة تصميم شاملة، وتحويله إلى مرفق متميز لتصليح وتجديد وصيانة اليخوت الفاخرة.

وقال رئيس مونتينيغرو، ميلو جوكانوفيتش، الذي شهد حفل تدشين «أدرياتيك 42»: «يضع تدشين (أدرياتيك 42)، مونتينيغرو، في قلب قطاع السياحة البحرية العالمية، وسيوفر من عروض خدمات التصليح المميزة إلى التصنيع عالي الجودة، بما في ذلك خدمات المراسي لأصحاب اليخوت، ليستمتعوا بما تقدمه مراسي مونتينيغرو عالمية المستوى، على مدار العام».

من جانبه، قال العضو المنتدب لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، محمد الشيباني: «يسرّ (دبي للاستثمارات الحكومية) تحقيق هذا المشروع المشترك بين قطاع أعمالها التشغيلية في مونتينيغرو، المتمثل في (شركة بي إم هولدينغز)، و(شركة الأحواض الجافة العالمية - دبي) بصفتها الشريك الخبير في الهندسة البحرية، من خلال افتتاح (أدرياتيك 42)».

وأضاف: «لقد تشاركنا معاً في طموح طويل الأمد، لإعادة تنشيط (حوض بيجيلا لبناء السفن) السابق في خليج كوتور، مونتينيغرو، وكذلك (أدرياتيك 42) الجديد لتجديد وتصليح اليخوت، والقرب من (بورتو مونتينيغرو) بمراسيها الفريدة.. إنه مركز متميز لا يضاهى لليخوت في البحر المتوسط على مدار العام».

في السياق نفسه، قال رئيس مجلس إدارة «أدرياتيك 42»، الدكتور القبطان رادو أنتولوفيتش، إن المشروع المشترك يقدم فائدة كبيرة للقطاع البحري واليخوت في مونتينيغرو، عبر استثمار أكثر من 40 مليون يورو في المشروع حتى الآن.

طباعة