زار أجنحة عدد من الدوائر الحكومية المشاركة في «جيتكس غلوبال»

مكتوم بن محمد: التجربة الإماراتية رائدة في مجال التحوّل الرقمي عالمياً

صورة

أكد سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، أن تجربة التحول الرقمي في دبي ودولة الإمارات، بفضل رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، باتت من التجارب الرائدة والمُلهِمة على مستوى العالم، لاسيما في ما يتعلق باستخدام التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في توفير أفضل الخدمات الحكومية التي تستهدف بالدرجة الأولى راحة الناس وتوفير الوقت والجهد على المتعاملين مع مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية والمحلية والاتحادية، بتطبيق أفضل الحلول التقنية الأحدث عالمياً.

جاء ذلك خلال زيارة سموه، أمس، لمعرض «جيتكس غلوبال» في ختام دورته الـ42 التي أقيمت على مدار خمسة أيام في مركز دبي التجاري العالمي، بمشاركة أكثر من 5000 شركة عارضة من 90 دولة، من بينها 35 شركة ناشئة تتخطى قيمة كل منها المليار دولار، وكبرى الشركات العالمية التي تمثل أقطاب صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات العالمية، إضافة إلى منصات الدوائر الحكومية المشاركة في المعرض.

جهود

وأعرب سموه عن تقديره للجهود المبذولة في مختلف الجهات والمؤسسات المشاركة في المعرض، والرامية جميعها إلى مواكبة التطور التكنولوجي العالمي بتبني أحدث الحلول التي تدعم الأهداف الاستراتيجية للجهات الخدمية والتنفيذية على مستوى الدولة، بما يعزز المكانة العالمية التي وصلت إليها دبي ودولة الإمارات في مجال التحوّل الرقمي، وتبني الحلول الذكية، وبما يتماشى مع أفضل الممارسات العالمية ويؤكد تصدّرها قوائم التنافسية العالمية في هذا المجال.

ابتكارات حكومية

واطلع سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، خلال الجولة التي رافقه خلالها مدير عام هيئة دبي الرقمية، حميد عبيد المنصوري، على أهم المشروعات والحلول الذكية التي تشارك بها الشركات المحلية والجهات الحكومية في الحدث التقني الأهم على مستوى العالم.

واطلع سموه خلال الجولة على أبرز ما تقدمه الدورة الـ42، الأكبر في تاريخ الحدث العالمي الذي يضم أكبر صُناع ومطوري حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العالم، حيث شملت الزيارة جناح الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، التي تعرض من خلاله مشروعات الخدمات الاستباقية وتتضمن «بيانات إقامة دبي» ثلاثية الأبعاد بشكل الوجه، والبيانات الرقمية والمعاملات المؤتمتة في الأنظمة والربط مع الجهات الأخرى، إضافة إلى البيانات البيومترية لضمان التحسين المستمر في خدمات المسافرين، وغيرها من الخدمات.

«دبي الذكية»

وتوقف سموه عند جناح «دبي الذكية» حيث تعرف إلى الحلول الرقمية المبتكرة المقدمة عبر المنصة الموحدة الكبرى لحكومة دبي، والتي تجمع 33 جهة حكومية من دبي إلى جانب سبع جهات رائدة في الرقمنة من القطاع الخاص.

كما زار سموه جناح «شرطة دبي» الذي يعرض أحدث ابتكاراتها في مجال خدمات المستقبل والقنوات الرقمية والتطبيقات الذكية، والهادفة إلى تعزيز التواصل مع أفراد المجتمع، إضافة إلى دورية «غياث» الفريدة من نوعها على مستوى العالم، والتي تحتوي على أحدث الأنظمة الذكية وتعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي.

وشملت زيارة سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم إلى معرض «جيتكس غلوبال»، تفقد منصة «محاكم دبي» التي تواكب رؤية واستراتيجية حكومة دبي نحو التحول الرقمي لكل الخدمات المطروحة للجمهور، والتي من شأنها تعزيز ثقة المتعاملين والمعنيين بالنظام القضائي من خلال مجموعة من المبادرات والمشاريع الرقمية المبتكرة.

«غرف دبي»

وتوقف سموه أمام منصة «غرف دبي» حيث استمع من مسؤوليها إلى تلخيص لما تعرضه غرفة دبي للاقتصاد الرقمي من خدمات وبرامج ومبادرات، ترسخ جهودها في استقطاب الشركات الرقمية العالمية، ودعم الشركات الرقمية وتحسين بيئة الأعمال، في إطار سعيها المستمر إلى تعزيز مكانة دبي وجهةً ومركزاً للأفكار الإبداعية في مجال الاقتصاد الرقمي.

كما تفقد سموه جناح هيئة الطرق والمواصلات بدبي وما تقدمه الهيئة من خدمات رقمية متنوعة، وتقنيات حديثة أبرزها تقنية الواقع المعزز في عالم «الميتافيرس»، باستخدام التوائم الرقمية لعرض شبكة السكك الحديدية في مترو دبي، وما ابتكرته الهيئة من حلول ذكية في مجال النقل الفردي والجماعي باستحداث جيل جديد من المركبات.

«الداخلية السعودية»

وزار سمو نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، منصة وزارة الداخلية السعودية التي تشارك تحت عنوان «عالم أبشر لوطن آمن»، عبر منصة موحدة تجمع تحت مظلتها الجهات الأمنية والخدمية في وزارة الداخلية ووزارة النقل والخدمات اللوجستية، وتستعرض جهود الوزارة في تحقيق التحول الرقمي وتعزيز الأمن وتقليل الجريمة بجميع أشكالها.

وزارة المالية

وشملت زيارة سموه جناح وزارة المالية ضمن منصة الحكومة الاتحادية، والتي تأتي لتسليط الضوء على تجربتها الرائدة في مجال التحوّل الرقمي ومشاريعها ومبادراتها الذكية والمبتكرة في المجال المالي، وتشمل مبادرات الذكاء الاصطناعي والخدمات الرقمية التي تواكب أحدث تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والتقنيات الحديثة.

حكومة عجمان

وفي جناح حكومة عجمان، اطلع سموه على مشاركة الجهات الحكومية والخاصة لإمارة عجمان، التي ضمت 12 جهة حكومية وخاصة في الإمارة، تستعرض أبرز إنجازاتها التقنية، إلى جانب أهم مبادراتها ومشاريعها الحالية والمستقبلية، والرؤى والخطط التي وضعتها إمارة عجمان في هذا المضمار بهدف ترسيخ عملية التحول الرقمي في الإمارة.

حكومة أبوظبي

كما توقف سموه أمام جناح حكومة أبوظبي الذي يشارك من خلاله أكثر من 30 جهة حكومية للتركيز على المحاور الخمسة الرئيسة لأجندة أبوظبي الرقمية، والتي تتمثل في الخدمات الحكومية والاستفادة من القنوات الرقمية، والحلول الحكومية ودعم مبادرات التحول الرقمي المشتركة بين الجهات الحكومية في أبوظبي، والبيانات والذكاء الاصطناعي، والأمن السيبراني، بالإضافة إلى المحور الخامس المتمثل في تمكين المنظومة الرقمية.

«دو»

واطلع سموه خلال زيارته للدورة الأكبر في تاريخ الحدث العالمي على مبادرات شركة «دو» تحت شعار «تمكين الجهات الحكومية.. نصنع معكم الواقع الإماراتي»، وذلك لتسليط الضوء على أحدث الابتكارات وتقنيات المستقبل، إضافة إلى أحدث الحلول والخدمات والمنصات الرقمية التي طورتها الشركة لدعم الجهات الحكومية ومجتمعات الأعمال في الدولة.

كما تفقد سموه منصة شركة «إماراتك» الرائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والحلول الإلكترونية في دبي الشرق الأوسط، وتعرف سموه إلى ما تقدمه الشركة في مجال الأنظمة المتكاملة وصناعة البرمجيات وتطوير التطبيقات.


مكتوم بن محمد:

■ «نستهدف الحفاظ على أعلى درجات التنافسية والمكانة العالمية التي وصلت إليها دبي في تقديم أفضل وأسرع الخدمات الحكومية».

■ «نقدر جهود الجهات والمؤسسات المحلية في مواكبة ركب التطور التكنولوجي العالمي بتبني أحدث الحلول التي تدعم الأهداف الاستراتيجية».


جناح الشارقة

اختتم سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، جولته في معرض «جيتكس غلوبال» بزيارة جناح إمارة الشارقة الذي تشارك من خلاله 10 جهات حكومية تعرض 15 مشروعاً ومبادرة توفر خدمات تهدف إلى تسريع إنجاز المعاملات الحكومية، والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للجمهور وتطوير آليات التواصل معه لخدمة المجتمع، واستقطاب المزيد من المستثمرين للعمل في بيئة متكاملة توفر جميع أسباب النجاح والتقدم المستدام.

طباعة