122 بوابة إلكترونية تستخدم التقنية بدقة عالية

بصمة الوجه جواز مرور عبر مطارات ومنافذ دبي قريباً

صورة

كشفت الإدارة العامّة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، عن استخدام نظام متكامل لبصمة الوجه في المُعاملات كافة، في المستقبل القريب، إذ يعكف فريق إقامة دبي التقني على وضع اللمسات الأخيرة على هذا الإنجاز.

وقال مدير الإدارة العامة للإقامة وشُؤون الأجانب في دبي، الفريق محمد أحمد المري، لـ«الإمارات اليوم»، على هامش فعاليات الدورة 42 لمعرض جيتكس 2022، إن عدد البوابات الإلكترونية التي تعمل باستخدام تقنية بصمة الوجه، يبلغ 122 بوابة، تعمل بدقة عالية.

وأوضح أن عملية تقديم طلبات المتعاملين ترتبط بنظامٍ بديهيٍّ يتطوّر باستمرار ليصبحَ أكثرَ كفاءة للمُستخدمين حيث يحتفظُ هذا النظام بجميع البيانات البيوميترية للمسافرين لاستخدامها عندَ الدخول أو الخروج من أيٍّ من المنافذ الجَويّة أو البريّة أو البحريّة لتصبح بذلك بصمة الوجه بمثابة جواز مرور عبر مطارات ومنافذ دبي، مؤكداً أن الإدارة ستعتمد على بصمة الوجه في كل المُعاملات لتعزيز منظومتها من الخدمات بأحدث ما توصلت إليه الابتكارات الرقمية.

ومن جانبه، قال نائب مساعد المدير للخدمات الذكية، المقدم خبر خالد بن مدية الفلاسي، إن هذه البيانات تخضع لفحصٍ كامل لمستوى جودتها في ظِلّ توافر إجراءاتٍ أمنيةٍ، مُشددة قبل استخدامها في المستقبل القريب، موضحاً أن البيانات البيوميترية تشمل عدد البصمات التي سجلت منذ 2019 والتي تقدر بـ18 مليوناً، فيما سجل إجمالي عدد الدخول والخروج عبر البر مليوناً و564 و889 ألفاً وسجلت حدود الدخول سبعة ملايين و617 و144 شخصاً، فيما سجلت المطارات 118 مليوناً و827 ألفاً و721 شخصاً وذلك في الفترة نفسها.

واستعرضت الإدارة عبر منصتها مشروعات الخدمات الاستباقية وتتضمن «البيانات البيومترية الحيوية» ثلاثية الأبعاد كما تبرز «البيانات الضخمة» لتحسين خدمة المسافرين، بالإضافة إلى «ركن خدمات المتعاملين» ويتضمن تطبيق إقامة دبي الجديد عن طريق الهاتف المتحرك، وعرض الموقع الإلكتروني للزوار، واستعراض السفر الذكي، وإبراز خدمات الجنسية وجوازات السفر ونظام دعم اتخاذ القرار، وغيرها من المشروعات.

وتشارك الإدارة في منصة هيئة دبي الرقمية من خلال عرض التطبيق الذكي وخدمات الإدارة الرقمية بهدف خلق التكاملية في الأدوار لإنجاح المسيرة الرقمية في الدولة.

طباعة