تتوقع تقاعد آخر طائرة «بوينغ 737» الجيل الجديد في 2025

«فلاي دبي» تتسلم 154 طائرة جديدة حتى 2029

«الناقلة» تشغل حالياً أسطولاً يتألف من 68 طائرة. أرشيفية

قالت شركة «فلاي دبي»، إنها تسلمت 10 طائرات جديدة من طراز «737 ماكس» منذ بداية العام الجاري، وتتطلع إلى تسلم طائرتين جديدتين حتى نهاية 2022، ليصل إجمالي عدد الطائرات الجديدة خلال العام نفسه إلى 12 طائرة من هذا الطراز.

وأضافت «الناقلة»، لـ«الإمارات اليوم»، أنها تشغل حالياً أسطولاً يتألف من 68 طائرة، منها 32 طائرة من طراز «737» الجيل الجديد، و36 طائرة من طراز «737 ماكس» الأحدث، مشيرة إلى أنها تتوقع أن تتسلم 154 طائرة «ماكس» حتى عام 2029.

وذكرت الشركة، أنها ستستمر في تشغيل أسطول يتألف من طائرات «بوينغ»، (الجيل الجديد 737)، و«بوينغ 737 ماكس» خلال الفترة المقبلة، لافتة إلى أنه حتى عام 2025، يتوقع أن تتقاعد آخر طائرة من «بوينغ 737 الجيل الجديد»، ضمن أسطول الشركة.

وتظهر هذه البيانات نمواً كبيراً في حجم أسطول «الناقلة»، التي بدأت عملياتها في يونيو 2009، في إطار التزامها بإزالة الحواجز أمام السفر، وتسهيل تدفق حركة التجارة والسياحة وتعزيز التواصل بين مختلف الثقافات عبر شبكتها المتنامية باستمرار.

ومن مقرها في دبي، أنشأت «فلاي دبي» شبكة تضم أكثر من 95 وجهة، يخدمها أسطول يشمل أكثر من 68 طائرة في 50 دولة، عبر إفريقيا وآسيا الوسطى والقوقاز ووسط وجنوب شرق أوروبا ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية.

واستطاعت «الناقلة» افتتاح أكثر من 70 وجهة جديدة، لم يكن لها سابقاً رحلات جوية مباشرة مع دبي، أو لم تكن مخدومة من قبل شركة طيران وطنية من دبي، ونقلت أكثر من 80 مليون مسافر منذ انطلاقتها في عام 2009.

ومع زيادة الطلب على السفر وشبكة متنامية باستمرار، تواصل «فلاي دبي» إضافة وجهات جديدة إلى شبكتها، بعد أن دشنت وجهات عبر إفريقيا وأوروبا وآسيا الوسطى ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط وشبه القارة الهندية، ولا تستهدف «الناقلة» مواصلة توسيع هذه الشبكة فقط، بل جعل الرحلة أكثر فاعلية قدر الإمكان، مع توفير المزيد من الرحلات المنتظمة، والمزيد من الوجهات المباشرة والمزيد من الخيارات على متن الرحلة.

ومنذ عام 2008، سجلت الشركة ثلاث طلبيات لشراء طائرات، كما أعلنت عن أكبر صفقة لشراء طائرات ذات الممر الواحد على صعيد المنطقة، خلال معرض دبي للطيران 2017.

وأدخلت الشركة تجربة السفر في درجة الأعمال على رحلاتها مع خدمات سريعة لإنجاز إجراءات السفر وأولوية للخدمات الأرضية، بما في ذلك إنجاز إجراءات السفر وخدمات الحافلات والصعود للطائرة، والاسترخاء قبل الرحلة في صالة درجة الأعمال في المبنى رقم 2 في مطار دبي الدولي، وبالنسبة للرحلات المغادرة من المبنى رقم 3، يمكن للمسافرين استخدام صالة درجة الأعمال التابعة لطيران الإمارات، بالإضافة إلى إمكانية الوصول إلى صالات درجة الأعمال في مطارات معظم المدن ضمن شبكتها.

وتوفر فلاي دبي للشحن الجوي حلولاً بسيطة يسهل الوصول إليها وبأسعار معقولة. ومع استمرارها في التوسع إلى وجهات جديدة وغير مخدومة، وزيادة عدد الرحلات إلى الوجهات الأكثر شعبية، وشراكة مع شركات الطيران الأخرى؛ فإن قسم الشحن مجهز للتعامل مع جميع أنواع البضائع عبر شبكة فلاي دبي وما وراءها. وتعمل حالياً خدمات الشحن إلى جميع محطات فلاي دبي ومن خلال الاتفاقيات المشتركة، إذ إن «الناقلة» توفر خدمات الشحن لأكثر من 300 محطة حول العالم.

شراكة واسعة النطاق

في يوليو 2017، أعلنت «طيران الإمارات» و«فلاي دبي»، شراكة واسعة النطاق، حيث وحّدت شركتا الطيران جهودهما لتقديم خيارات سفر متنوعة للمتعاملين، وتوفر هذه الشراكة لعملاء «فلاي دبي»، رحلات ربط سهلة مع وجهات «طيران الإمارات» في جميع أنحاء العالم، والتي تمتد عبر القارات الست. في حين سيستمتع عملاء «طيران الإمارات» بالوصول إلى شبكة «فلاي دبي» الإقليمية والوجهات التي لم تكن تتمتع بخدمات ربط من قبل. وتتجاوز الشراكة المبتكرة المشاركة في رحلات الرمز المشترك، لتوفر المزيد من الرحلات، وسهولة الوصول إلى المزيد من الوجهات العالمية مع ميزة توصيل الأمتعة إلى الوجهة النهائية.

طباعة