ينطلق في دبي 8 نوفمبر بحضور أبرز الجهات الفاعلة في مجال الأغذية والمشروبات

25 % ارتفاعاً في مشاركات «غلفود للتصنيع 2022»

نسخة 2022 من المعرض ستكون أكبر من سابقاتها بواقع 40%. من المصدر

أعلن مركز دبي التجاري العالمي عن تنظيم واستضافة معرض «غلفود للتصنيع 2022»، خلال الفترة ما بين الثامن والعاشر من نوفمبر المقبل، لتسليط الضوء على أحدث المنتجات والحلول والتقنيات العالمية على امتداد سلسلة القيمة في قطاع الأغذية والمشروبات.

وأفاد المركز في بيان، أمس، بأن دورة العام الجاري من المعرض ستشهد مشاركة أعلى بنسبة 25% من الجهات العارضة المشاركة للمرة الأولى، لتكون نسخة 2022 أكبر من سابقاتها بواقع 40%، مشيراً إلى أن هذا النمو الكبير يعكس المكانة الرائدة التي تحتلها دبي بين الأسواق العالمية، وتنافسية القطاع الصناعي لدولة الإمارات ومنظومتها التجارية بشكل عام.

وتجمع الفعالية أبرز الجهات الفاعلة في مجال تصنيع الأغذية والمشروبات من مختلف قطاعات المعالجة والتغليف وتوريد المكونات وحلول سلسلة التوريد والتحكم والأتمتة تحت مظلة منظومة غذائية موحّدة.

ويتناول «غلفود للتصنيع 2022» على مدى ثلاثة أيام موضوعات الاستدامة واعتماد التقنيات المتقدمة والتغذية، وتعزيز الكفاءة وتحفيز الابتكار، من أجل مساعدة المؤسسات على الحدّ من التكاليف وتعزيز النمو وإحداث التحوّل.

وقالت نائب الرئيس التنفيذي لإدارة الفعاليات والمعارض لدى مركز دبي التجاري العالمي، تريكسي لوه ميرماند، إن «المعرض يعمل على رسم الملامح المستقبلية لقطاع تصنيع الأغذية والمشروبات، إذ يتمثل هدفنا الأساسي في إحداث أثر إيجابي مستدام في جميع أقسام القطاع والارتقاء به نحو آفاق جديدة، بما يُعزّز مكانة دولة الإمارات وجهة عالمية للقطاعات المستقبلية الرائدة».

وأضافت أن «أجندة المعرض لهذا العام تضم قمة تكنولوجيا الغذاء، التي تستضيف 100 متحدث وخبير في القطاع، للتباحث وتسليط الضوء على أجندة حافلة بالموضوعات المحورية، مثل الابتكارات الهندسة الغذائية ومصانع المستقبل وتطبيقات «الويب 3.0» في قطاع الأغذية والأسواق الناشئة والسلامة الغذائية ومنظومات الاقتصاد الدائري ونماذج التمويل المستدامة، وغيرها الكثير.

طباعة