من خلال 78 حملة تمويل

700 داعم يمولون 14 مشروعاً مبتكراً لـ «دبي نكست» في 15 شهراً

صورة

أفادت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بأن عدد الداعمين لمبادرة «دبي نكست»، التي أطلقتها مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بلغ 700 داعم، مشيرة إلى أن المبادرة تمكنت من تمويل 14 مشروعا منذ نشأتها في مايو 2021 وحتى نهاية أغسطس الماضي.

وتعد «دبي نكست»، أول منصة رقمية حكومية رسمية للتمويل الجماعي قائمة على الدعم المجتمعي للشباب وأصحاب الأفكار المبدعة والطموحة من مختلف الجنسيات وتعمل في دبي، من قبل مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وأوضحت المؤسسة لـ«الإمارات اليوم»، أن المبادرة تمكّن الأفراد والشركات الناشئة في دبي من إنشاء حملات تمويلية بهدف طلب الدعم لتحويل أفكارهم وطموحاتهم إلى واقع، وذلك بدعم مباشر من المساهمين في المجتمع من أفراد وشركات خاصة وجهات حكومية.

وأضافت أن «صندوق محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب»، يقدم الدعم لتمويل المشروعات المبتكرة المقدمة من قبل الاماراتيين في المنصة والتي لها سمة مستقبلية، شريطة استيفائها الحصول على 50% من قيمة التمويل المطلوب من التمويل المجتمعي.

وكشفت المؤسسة عن أن الحملات التمويلية التي طرحتها «دبي نكست»، بلغ حتى الآن 78 حملة، إذ تعمل المنصة من خلال تلك الحملات على تمكين المشروعات الناشئة من زيادة فرص تطورها بتوسيع نطاق الأسواق أو طرح منتجات جديدة، وإيجاد الخيار الأمثل لأصحاب الأفكار لعرض مشروعاتهم، لتقديم حلاً مبتكراً للتمويل الجماعي.

وبيّنت المؤسسة أن مفهوم التمويل الجماعي يقوم على جذب مجموعة من رؤوس الأموال صغيرة الحجم من المجتمع للمشاركة في تمويل مشروع تجاري واحد.

وذكرت أن هذا النوع من التمويل، يتميز بسهولة الوصول إلى شريحة كبيرة من المجتمع ورواد الأعمال عن طريق الشبكات الاجتماعية ومواقع التمويل الجماعي.

ولفتت إلى أن هذا التمويل ظهر في دبي في مراحله المبكرة كعمليات تمويل بين الأهل والأصدقاء، إلا أن التطور التكنولوجي فتح المجال أمام التوسع في هذا المفهوم بإعطاء الفرصة لأصحاب الأفكار لعرض مشروعاتهم على شريحة أكبر من المجتمع سواء محلياً أو عالمياً بسهولة تامة، للحصول على التمويل المباشر أو الدعم في تسويق الفكرة، وكذلك تسليط الضوء على المُنتج النهائي وعرضه على السوق.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، عبدالباسط الجناحي، إن منصة «دبي نكست» تُعد دليلا على حرص حكومة دبي على توفير حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه أصحاب الأفكار الخلّاقة والمبدعين ومساعدتهم على إبراز قدراتهم في مختلف القطاعات.

وأكد التزام المؤسسة بتقديم وإتاحة الحلول التمويلية المبتكرة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وذلك تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة بضرورة توفير البيئة المناسبة لدعم أصحاب الأفكار من المواطنين على وجه التحديد، مشيرا إلى أن صندوق محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، بقدم الدعم لتمويل المشروعات المبتكرة.


رعاية واهتمام

يعد قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة من أعمدة الاقتصاد الوطني في دولة الإمارات.

ويحظى في دبي بكل الاهتمام والرعاية من خلال إطلاق المبادرات والمشروعات والبرامج والأفكار الداعمة لريادة الأعمال والمشجعة لأصحاب الأفكار المبتكرة والمبدعة، للانطلاق من على أرضها نحو المستقبل الواعد.

«دبي نكست» أول منصة رقمية حكومية رسمية للتمويل الجماعي قائمة على الدعم المجتمعي للشباب.

طباعة